الارشيف / منوعات / راديو سوا- المغرب

اخبار المغرب العربي تونس تودع ضحايا الهجوم.. والحكومة تتوعد بالثأر

اخبار المغرب العربي اليوم أقيمت الاثنين في تونس مراسم تأبين لستة عناصر من قوات الأمن قتلوا الأحد في هجوم مسلح قرب الحدود الجزائرية وهو الأعنف من حوالي عامين، في حين توعد رئيس الحكومة يوسف الشاهد بـ"الثأر".

وجرى التأبين الجماعي في قاعدة الحرس الوطني بمنطقة العوينة في العاصمة تونس بحضور وزير الداخلية بالنيابة غازي الجريبي ومسؤولين وأقرباء.

ومن القاعدة العسكرية نقلت الجثامين إلى مسقط رأس كل من الضحايا في جنازات حاشدة شارك في كل منها مئات المشيعين.

وعقد اجتماع أمني الاثنين في قصر الحكومة بالقصبة برئاسة يوسف الشاهد، وحضور وزيري الداخلية والدفاع الوطني، وعدد من القيادات الأمنية والعسكرية "لمتابعة العمليات الجارية لتعقب المجموعة الإرهابية في المناطق الجبلية الحدودية بعد العملية"، بحسب بيان للحكومة.

وتعهد رئيس الحكومة التونسية في بيان بالثأر "في أقرب وقت" مضيفا أن "الحرب على الإرهاب طويلة المدى. ربحنا فيها معارك مهمّة، وكسبنا جولات كبيرة، لكن بعض المجموعات اليائسة والمعزولة قامت اليوم بهذه العملية الغادرة".

وقال رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي في تصريح تلفزيوني إن هناك "سيطرة نسبية" على الوضع، داعيا التونسيين إلى التضامن.

وأوضح أن مجلس الأمن القومي سيعقد اجتماعا الثلاثاء "وسنستمع للشهود وللفنيين وخاصة لآمر الحرس الوطني لنعرف بالضبط ما حصل".

واعتبر أن "التقييم الذي سنقوم به غدا سيمكنّنا من تجاوز نقاط الضعف إن وجدت".

ونفّذ العشرات من رجال الأمن في سيدي بوزيد (وسط) وقفة احتجاجية للتنديد بالهجوم، مطالبين السلطات بتزويدهم بالعتاد اللازم.

ونددت أحزاب تونسية منها حزبا "النهضة" و"نداء تونس" ومنظمات ونقابات بالهجوم.

وكان الشاهد أقال مؤخرا وزير الداخلية وعشرات المسؤولين في الوزارة من دون أسباب معينة معلنة.

وتعتبر العملية الأخيرة هي الأولى التي تتعرض فيها القوى الأمنية لهذا الحجم من الخسائر منذ حوالي عامين، رغم المواجهات المتكررة في عدة مناطق، بين الأمن ومجموعات مسلحة.

ويأتي الهجوم بينما تستعد تونس لموسم سياحي تتوقع السلطات أن يسجل "نهوضا فعليا" للقطاع مع استقرار الأوضاع الأمنية.

هذا المحتوي ( اخبار المغرب العربي تونس تودع ضحايا الهجوم.. والحكومة تتوعد بالثأر ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( راديو سوا- المغرب )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو راديو سوا- المغرب.

قد تقرأ أيضا