تونس اليوم الذكرى الخامسة لاغتيال الشهيد محمد البراهمي

الحمهورية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

  أخبار وطنية
img.jpg

مرت 5 سنوات على اغتيال القيادي في الجبهة الشعبية والنائب محمد البراهمي بـ11 طلقًا ناريا أمام منزله في أريانة، وذلك تزامنا مع احتفال البلاد بعيد الجمهورية وبعد مرور قرابة نصف عام عن اغتيال المعارض شكري بلعيد.

وكان الأمين العام لحزب التيار الشعبي زهير حمدي، والناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية حمّة الهمامي، أكدا يوم الخميس 19 جويلية 2018، التمسك بكشف الحقيقة حول حادثة إغتيال النائب السابق بالمجلس الوطني التأسيسي محمد البراهمي، مظيفين أن الإئتلاف الحاكم يسعى بكل قواه إلى إخفاء حقيقة إغتيال البراهمي وغيرها من الإغتيالات.
وقال حمدي، خلال ندوة صحفية عقدها حزبه لعرض برنامج إحياء الذكرى الخامسة لاستشهاد البراهمي ، إن « هناك قرارا سياسيا وإرادة متواصلة لاخفاء حقيقة إغتيال البراهمي »، مشددا على وجدود إتفاق منذ سنة 2013 بين حركتي النهضة ونداء تونس على التشارك في الحكم « بشروط وضمانات لكلا الطرفين وأن أهم إلتزام بين الحزبين هو عدم كشف حقيقة الإغتيالات السياسية في تونس ».

ومحمد البراهمي (15 ماي 1955 - 25 جويلية 2013) سياسي تونسي وعضو المجلس الوطني التأسيسي عن حزب التيار الشعبي والمنسق العام للحزب والأمين العام السابق لحزب حركة الشعب، اُغتيل في 25 جويلية 2013، بـ 11 طلقة نارية أمام منزله من قبل الارهابيين بوبكر الحكيم ولطفي الزين.


هذا المحتوي ( تونس اليوم الذكرى الخامسة لاغتيال الشهيد محمد البراهمي ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( الحمهورية )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو الحمهورية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق