اخبار منوعة تركيا تتهم مصر بـ"دعم الإرهاب" ردا على بيان "احتلال عفرين" السورية

CNN Arabic 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

سي ان ان بالعربي حيث دبي، الإمارات العربية المتحدة اليوم: اتهمت تركيا، الثلاثاء، مصر بـ"دعم منظمات إرهابية"، وذلك ردا على بيان أصدرته وزارة الخارجية المصرية، الاثنين، واتهمت فيه تركيا بـ"احتلال" منطقة عفرين و"انتهاك" سيادة الأراضي السورية.

وقالت وزارة الخارجية التركية، في بيان، إنه "ينتظر من مصر بدلا من دعم منظمات إرهابية مثل PYD وYPG تحاول احتلال الأراضي السورية، أن تبذل جهودا صادقة من أجل حل الصراع في سوريا"، في إشارة إلى حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي السوري PYD ووحدات حماية الشعب الكردية YPG، اللذين تصنفهما تركيا كإرهابيين وتشن ضدهما عملية عسكرية في عفرين باسم "غصن الزيتون.

وأضافت الخارجية التركية: "الادعاءات بأن عملية غصن الزيتون انتهكت حقوق المدنيين وعمقت من الأزمة الإنسانية في سوريا، عارية من الصحة. العملية أنقذت المدنيين من سيطرة منظمة إرهابية وفتحت الطريق أمام أمن واستقرار مستدامين في المنطقة"، وفقا لما نقلته وكالة أنباء "الأناضول" التركية الرسمية.

وتابعت بالقول إن "تركيا التي تأتي على رأس الدول المدافعة عن وحدة أراضي سوريا ووحدتها السياسية، ساهمت في حماية هذه الوحدة عبر مكافحة منظمة إرهابية انفصالية". واعتبرت أنه "من غير الممكن أن يكون لمنظمة PYD/ YPG الإرهابية التي تكافحها تركيا، أي دور في عملية الحل السياسي في سوريا".

وكانت وزارة الخارجية المصرية قالت، في بيان، إن مصر تدين "الاحتلال التركي لمدينة عفرين السورية، وما نجم عن العمليات العسكرية التركية في عفرين بشمال سوريا من انتهاكات في حق المدنيين السوريين وتعريضهم لعمليات نزوح واسعة ومخاطر إنسانية جسيمة". وأضافت أن "الانتهاكات المستمرة للسيادة السورية غير مقبولة، وتزيد من تعقيد المشهد السياسي باعتبارها تقوض من جهود التسوية السياسية القائمة، وتؤدي إلى تفاقم الأزمة الإنسانية في سوريا".

اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (CNN Arabic ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي CNN Arabic ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "اخبار منوعة تركيا تتهم مصر بـ"دعم الإرهاب" ردا على بيان "احتلال عفرين" السورية" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق