بعد قرار الحكومة.. مصدر أمني: مواقف السيارات ومحطات الوقود «تحت السيطرة»

الموجز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

مصراوي - كتب - محمد شعبان:

بعد قرار الحكومة بزيادة أسعار الوقود، عززت قوات الأمن تواجدها بمختلف مواقف السيارات ومحطات الوقود؛ لفرض السيطرة الأمنية.

بدوره، دفع اللواء عصام سعد، مدير أمن الجيزة، بخدمات أمنية بمختلف مواقف المحافظة، لمراقبة الحالة الأمنية تحت إشراف اللواء طارق حجاج، مدير الإدارة العامة لمرور الجيزة، موجها بمنع جشع بعض السائقين، خاصة مع عدم إقرار أي زيادة في تعريفة الركوب حتى الآن.

بدوره، اطمأن "حجاج" على انتظام الخدمات بمحيط محطات الوقود، والتأكد من عدم وقوع أي خروج عن القانون، فضلا عن انتشار عناصر البحث بمواقف السيارات.

مصدر أمني مسؤول أكد في تصريحات لمصراوي أن اللواء إبراهيم الديب، مدير مباحث الجيزة، وجه بتواجد رجال المباحث داخل مواقف السيارات بالتنسيق مع رجال المرور.

أضاف المصدر -الذي رفض نشر اسمه- أن رجال المرور متواجدون في مختلف المواقع منذ الصباح الباكر؛ للتأكد من تطبيق الخطة الموضوعة لتحقيق أعلى معدلات انفراجة مرورية خلال أيام عيد الفطر المبارك.

كما أكد المصدر أن حالة من الهدوء تسود مختلف المواقف ومحطات الوقود بعد قرار زيادة أسعار الوقود، صباح اليوم، مشددا على أنه لم يتم رصد أي حالات خروج عن النص.

وقررت الحكومة زيادة أسعار الوقود، بدءًا من التاسعة صباح السبت، حيث زاد سعر لتر بنزين 92 ليبلغ 6.75 جنيه بدلا من 5 جنيهات، وارتفع سعر لتر بنزين 80 ليصل إلى 5.5 جنيه للتر بدلا من 3.65 جنيه، وسعر لتر السولار ليبلغ 5.5 جنيه بدلا من 3.65 جنيه، وارتفع سعر متر  الغاز للسيارات من 2.75 جنيه بدلا من جنيهان.

كما ارتفع سعر بنزين 95 إلى 7.75 جنيه للتر بدلا من 6.6 جنيه، وارتفع سعر أسطوانة البوتاجاز إلى 50 جنيها، بدلا من 30 جنيها.

ورفعت الحكومة سعر أسطوانة البوتاجاز التجارية لتصل إلى 100 جنيه بدلًا من 60 جنيها.

وكانت وزارة المالية قد قدرت فاتورة دعم المواد البترولية للعام المالي 2018- 2019، بنحو 89 مليار جنيه، مقابل 110 مليار جنيه كفاتورة دعم المواد البترولية قد خصصتها في العام المالي 2017-2018، حيث حددت متوسط سعر الدولار الامريكي في مشروع موازنة العام المالي القادم عند 17.25 جنيه مقابل 16 جنيها في موازنة العام المالي الحالي، كما حددت متوسط سعر برميل النفط عند 67 دولارا مقابل 55 دولارا في موزانة العام المالي 2017-2018.

وتعد هذه الزيادة الثالثة لأسعار الوقود منذ تطبيق الحكومة برنامج الاصلاح الاقتصادي والاتفاق مع صندوق النقد الدولي للحصول علي قرض بقيمة 12 مليار دولار، في نوفمبر من عام 2016، حيث رفعت الحكومة أسعار الوقود، خلال يونيو من العام الماضي، حيث زاد سعر لتر بنزين 92 بنسبة 43% ليصل إلى 5 جنيهات للتر بدلا من 3.5 جنيه، وزاد سعر لتر بنزين 80 بنسبة 5% ليبلغ 3.65 جنيه بدلا من 2.35 قرشا، وسعر لتر السولار بنسبة 55% ليبلغ 3.65 قرشا بدلا من 2.35 جنيه، وارتفع سعر متر  الغاز للسيارات من 110 قروش إلى 160 قرشا، فيما ارتفع سعر بنزين 95 بنحو 5.6%، ليصل إلي 6.6 جنيها للتر، بدلا ن 6.25 جنيها، وارتفع سعر أسطوانة البوتاجاز بنسبة 100% لتصل إلى 15 جنيها.

هذا المحتوي ( بعد قرار الحكومة.. مصدر أمني: مواقف السيارات ومحطات الوقود «تحت السيطرة» ) منقول بواسطة محرك بحث الموقع وتم نقله كما هو من المصدر ( الموجز )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو الموجز.

أخبار ذات صلة

0 تعليق