منوعات - أراد الفرار بعد سرقته لهاتف نقال.. فلفظ أنفاسه الأخيرة في حادث سير بالبيضاء!

موقع المراة اليك 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

محرري إليكـِ: كثيرة هي حالات النشل التي يتعرض لها الناس أثناء تواجدهم في الشارع، وهو ما يخلق حالة من الذعر والرهبة في نفوسهم متذمرين من انعدام الأمن. وفي نفس السياق، لفظ شخص أنفاسه الأخيرة، مساء أمس الأربعاء بمدينة الدار البيضاء، عقب تعرضه للدهس بين سيارتين.

ووقعت مجريات الحادثة على مستوى شارع عقبة بن نافع (شارع مولاي رشيد)، إثر محاولة مشتبه بهما، كانا على متن دراجة نارية، الفرار بعد عملية نشل لهاتف نقال. وما زالت عملية البحث جارية عن المشتبه فيه الآخر، الذي لاذ بالفرار والبالغ من العمر 25 سنة تقريبا وفق ما جاء في موقع hespress.

عملية نشل من موقع thetravellerguide

ويذكر أن عمليات النشل والسرقة أصبحت متفشية بشكل كبير في أحياء الدار البيضاء، خاصة في شهر رمضان الذي شهد تعرض العديد من الأشخاص إلى السرقة تحت تهديد اللص. ومؤخرا انتشرت صور ومقاطع فيديو لسارقين اثنين، يهجمان على السائقين وسط سيارتهم في منطقة اولاد زيان ليقوما بعملية النشل والفرار بعدها بسرعة البرق.

هذا المحتوي ( منوعات - أراد الفرار بعد سرقته لهاتف نقال.. فلفظ أنفاسه الأخيرة في حادث سير بالبيضاء! ) منقول بواسطة محرك بحث الموقع وتم نقله كما هو من المصدر ( موقع المراة اليك )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو موقع المراة اليك.

أخبار ذات صلة

0 تعليق