الارشيف / الحوادث / جريدة الاتحاد الاماراتية

الاقتصاد الاماراتي اليوم: «الاقتصاد»: إنذار 27 محلاً تجارياً خلال رمضان

اخبار عاجلة من دولة الامارات العربية المتحدة حيث أنذرت وزارة الاقتصاد عدداً من المحال التجارية في قطاع التجزئة والأسواق المحلية خلال شهر رمضان، حيث استغلت تلك المحال ارتفاع الطلب على أنواع بعض الخضراوات والسلع الرمضانية مرتكبةً مخالفة عدم وضع الأسعار.

وقال الدكتور هاشم النعيمي في تصريحات صحفية أمس: «إن الموسم الرمضاني لعام 2018 سجل ارتفاعاً في معدل التزام المراكز التجارية والأسواق بنسبة تجاوزت 95%، وبزيادة عن العام الماضي 26% في معدل الالتزام بثبات الأسعار وطرح السلع الجيدة».

واستهدفت الجولات الميدانية بالأسواق، التأكد من صحة العروض والتخفيضات والتزام البائعين بتوفير السلعة وعدم زيادة أسعارها، وغياب الممارسات الضارة بالمستهلكين، إضافة إلى متابعة عمليات تطبيق المبادرات التي تم إعلانها من جانب منافذ البيع، وتعزيز التواصل مع المستهلكين بشكل مباشر، ورصد آرائهم وانطباعاتهم عن المبادرات الجاري العمل على تفعيلها.

وأشاد النعيمي بالتزام أكثر من 600 منفذ تجاري كبير بمختلف مناطق الدولة بدعم استقرار السوق وتوفير خيارات شرائية للمستهلكين تمثلت في السلع ثابتة الأسعار، ومخفضة الأسعار بنسبة 30%، والسلع بسعر التكلفة، والعروض والتخفيضات والتي سجلت انخفاضاً في الأسعار بنسبة تراوحت بين 30 إلى 75%، إضافة إلى طرح نوعين من السلال الرمضانية بكلفة تتراوح بين 85 درهماً إلى 200 درهم لأكثر من 15 سلعة غذائية واستهلاكية.

يذكر أن الوزارة أعلنت، مطلع شهر رمضان، أن إجمالي الدعم المقدم من أكثر من 600 منفذ بيع في الدولة لعروض وتخفيضات شهر رمضان المبارك بلغ 350 مليون درهم، لدعم أكثر من 10 آلاف صنف من المواد الغذائية والاستهلاكية.

وطالب المستهلكون وزوار المراكز التجارية بضرورة التواصل وتفعيل مبادرة المستهلك المراقب، مشيراً إلى تمديد أوقات تلقي شكاوى المستهلكين في مركز اتصال حماية المستهلك إلى منتصف الليل من كل يوم، على أن يبدأ العمل في الثامنة من صباح اليوم التالي، وذلك على رقم 600522225.

هذا المحتوي ( الاقتصاد الاماراتي اليوم: «الاقتصاد»: إنذار 27 محلاً تجارياً خلال رمضان ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( جريدة الاتحاد الاماراتية )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو جريدة الاتحاد الاماراتية.