اخبار فلسطين اليوم - "ألاقي زيك فين يا علي" : تخلط الضحك بالبكاء وتروي حكاية قضية

راية - اخبار فلسطين 0 تعليق ارسل لصديق AMP نسخة للطباعة تبليغ

مصر24 - اخر اخبار فلسطين اليوم

القدس-راية:

سارة الدجاني-

في مونودراما “ألاقي زيك فين يا علي” اختارت رائدة طه أن تبوح بتفاصيل ذاكرتها المعذبة أمام جمهور ضحك معها وبكى في ذات الوقت..فلكل منهم كان هناك “علي”..أما علي الخاص بكاتبة العمل فهو “على طه”، والدها الشهيد وأحد خاطفي طائرة سابينا البلجيكية عام ١٩٧٢.

علي الذي ترك برحيله مجموعة من النساء ليكملن حياته عنه وحياتهن عبره: بنات الشهيد، أخته، وزوجته..أدوار بطولة ألصقت بهن ولم يبحثن عنها لتتجسد قوة الأنثى الفلسطينية في نساء يدافعن عن قضية وذكرى حكاية..وجثة منسية في ثلاجات الاحتلال.

قالوا عنها: من لم يحضر المسرحية  أضاع على نفسه فرصة التعرف على جانب مهم من تاريخ الثورة الفلسطينية.
وقالوا: إن من لم يحضرها أضاع على نفسه وجبة فنية دسمة بامتياز.
وقالوا أيضاً: إن من لم يحضر المسرحية أضاع على نفسه فرصة سانحة ليستعيد شيئاً من إنسانيته الضائعة فيه، ويستعيد من خلال رائدة ومن "تلبسنها" من نساء العائلة، حكايات وطن لا يزال سليباً.

"ألاقي زيّك فين يا علي .. مكاشفة صادمة للبعض لابنة شهيد لا تزال قادرة على الضحك والرقص، وحتى البكاء دون أن يجف الدمع .. مسرحية خلعت، ولو لساعة، قلوب المشاهدين من ضلوعهم إلى حيث لا يدرون، وتلاعبت بدموعهم كما بجسدها على المسرح خارج الأريكة وفي محيطها، ثم أجبرتهم جميعاً على غناء ألاقي زيّك فين يا علي".

 

 


خبر اخبار فلسطين اليوم - "ألاقي زيك فين يا علي" : تخلط الضحك بالبكاء وتروي حكاية قضية - منقول اوتوماتيكيا من مصدره الاصلي من موقع راية - اخبار فلسطين وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم, مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي:راية - اخبار فلسطين.

مصر 24

مصر 24
تطبيق مصر 24 علي جوجل بلاي

0 تعليق

مصر 24