تونس اليوم مشجعات كوريا الشمالية يكشفن أسرارا مثيرة عن استغلال جنسي من قبل النظام

الحمهورية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
  متفرّقات
img.jpg

رغم الصورة البراقة التي ترسمها مشجعات الفريق الأولمبي الكوري الشمالي، فإن تصريحات جديدة لمسؤولة عسكرية سابقة هربت من بيونغ يانغ، تشير إلى أن أولئك المشجعات يجبرن على ممارسة الجنس ويتعرضن لمعاملة قاسية جدا، ولا يتلقين أي أجر.

وقالت لي سو يوون، التي كانت تعمل كعازفة في الجيش قبل أن تهرب من كوريا الشمالية في 2008، إن "نمط الحياة التي تعيشه مشجعات الفريق الأولمبي قاس جدا، إذ يتم إجبارهن على الذهاب إلى حفلات وفعاليات، وممارسة الجنس حتى لو لم يردن ذلك"، وفق ما ذكر موقع "بلومبيرغ".

كما تتعرض المشجعات لفحص دقيق جدا، ولا يتلقين أي أجور، وتتم ملاحقتهن من قبل حراس أمن طوال الوقت، ومن الممكن أن يتعرضن للسجن في حال ارتكبن أية هفوة.

كما يعد الأمر صعبا على الرياضيين، فهم يخضعون لبرامج دقيقة وصعبة أيضا، بحسب كيم هيونغ سو، وهو والد متزلج سابق في فريق كوريا الشمالية.

وقال كيم، الذي هرب مع ابنه من كوريا الشمالية عام 2009: "باختصار، الرياضيون عبيد لكيم جونغ أون (زعيم كوريا الشمالية)، وحتى المدربين أيضا، هم عبيد لكيم".

وأضاف: "في كوريا الشمالية، كيم ونظامه بمثابة العالم كاملا"، مشيرا إلى أنه يتم "اختيار الرياضيين والمشجعات من خلفيات تتميز بالولاء للزعيم".


اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (الحمهورية ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي الحمهورية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "تونس اليوم مشجعات كوريا الشمالية يكشفن أسرارا مثيرة عن استغلال جنسي من قبل النظام" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق