اخبار البورصة اليوم : “جمارك اسكندرية” تفرج عن سيارات بـ 2.6 مليار جنيه خلال فبراير

جريدة البورصة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اخبار البورصة اليوم حيث بلغ إجمالي قيمة السيارات الملاكي والنقل وقطع الغيار المفرج عنها بجمارك الإسكندرية خلال فبراير الماضي نحو مليارين و684 مليونا و135 ألفا و831 جنيها، وإجمالي الرسوم الجمركية المحصلة عنها 892 مليونا و233 ألفا و909 جنيهات، فيما بلغت الرسوم الجمركية المعفاة بموجب اتفاقيات الشراكة الأوروبية واتفاقية أغادير 465 مليونا و226 ألفا و51 جنيها.
وأشارت وزارة المالية، في بيان لها اليوم، إلى أن الإدارة العامة لجمارك السيارات بالإسكندرية قامت خلال فبراير بالإفراج عن 7460 سيارة ملاكي مناشئ وموديلات وسعات مختلفة بقيمة بلغت مليارا و690 مليونا و352 ألفا و991 جنيها.
وذكرت أن الرسوم الجمركية لتلك السيارات بلغت 269 مليونا و429 ألفا و775 جنيها، فيما بلغت ضريبة القيمة المضافة نحو 302 مليون و876 ألفا و136 جنيها ورسم التنمية 57 مليونا و777 ألفا و979 جنيها، مشيرا إلى أن الرسوم الجمركية المعفاة بموجب اتفاقيات الشراكة الأوروبية والتركية وأغادير بلغت 398 مليونا و991 ألفا و519 جنيها.
كما أفرجت الإدارة العامة لجمارك السيارات بالإسكندرية عن 792 سيارة نقل وميكروباص وموتوسيكل وجرار بقيمة بلغت 473 مليونا و914 ألفا و997 جنيها، كما بلغت الرسوم الجمركية المحصلة 26 مليونا و653 ألفا و877 جنيها وضريبة القيمة المضافة 70 مليونا و82 ألفا و862 جنيها، والرسوم الجمركية المعفاة بلغت 37 مليونا و568 ألفا و232 جنيها.
وأوضحت المالية أن جمارك السيارات بالإسكندرية أفرجت عن 559 رسالة قطع غيار سيارات خلال فبراير بقيمة بلغت 519 مليونا و867 ألفا و843 جنيها، فيما بلغت الرسوم الجمركية 21 مليونا و894 ألفا و632 جنيها.
وأشارت إلى أنه تم تحصيل ضريبة القيمة المضافة لهذه الرسائل بنحو 60 مليونا و876 ألفا و887 جنيها، كما بلغت الرسوم الجمركية المعفاة 19 مليونا و666 ألفا و300 جنيه.

اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (جريدة البورصة ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي جريدة البورصة ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "اخبار البورصة اليوم : “جمارك اسكندرية” تفرج عن سيارات بـ 2.6 مليار جنيه خلال فبراير" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق