الوطن العربي الغوطة.. خرق الهدنة الروسية في أول أيامها

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

المصري اليوم - اشترك لتصلك أهم الأخبار

خرقت الهدنة الإنسانية اليومية فى الغوطة الشرقية لدمشق، التى دخلت حيز التنفيذ، الثلاثاء، حيث أعلن «المرصد السورى لحقوق الإنسان» مقتل طفل وإصابة 7 آخرين فى قصف لقوات النظام على بلدة جسرين بالغوطة، وكان وزير الدفاع الروسى، سيرجى شويجو، أعلن أن الهدنة ستطبق فى الفترة من الساعة التاسعة صباحا حتى الثانية ظهرا، لفتح ممرات إنسانية وإجلاء المدنيين، وأكدت وزارة الدفاع الروسية أن الجيش السورى سيعلق الضربات الجوية.

وأعلنت الأمم المتحدة استمرار المعارك والقصف فى الغوطة، وقال الناطق باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، جينس ليرك إن «القتال مستمر ولايزال من المبكر الحديث عن أى عمليات إغاثة للمدنيين مع تواصل الاشتباكات».

وقصفت مقاتلات سورية، بلدة الأفتريس، وألقت برميلين متفجرين على بلدة الشيفونية، وسقطت قذائف على أطراف مدينتى حرستا ودوما وفى دوما وفى بلدة مسرابا بالغوطة، وقال المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، ينس لاريكه، إن الهدنة «مسألة حياة أو موت، ونريد وقفا للأعمال القتالية لمدة 30 يوما فى سوريا، بحسب ما طالب قرار مجلس الأمن»، وقال المتحدث باسم منظمة الصحة العالمية، طارق جسارفيتش إن أكثر من 1000 مريض وجريح على قائمة الهلال الأحمر السورى يحتاجون لإجلائهم، وليست لدينا أى معلومات حديثة بشأن حدوث شىء من هذا القبيل الآن أو قريبا».

وأعلن قائد مجموعة مراقبة منطقة خفض التصعيد الثالثة فى الغوطة الشرقية، الجنرال فيكتور بانكوف، أن المدنيين لا يستطيعون مغادرة الغوطة بسبب قصف بقذائف الهاون من قبل المسلحين على الممر الإنسانى فى منطقة الوافدين، ورصدت وزارة الدفاع الروسية 16 خرقا للهدنة خلال الـ24 الساعة الماضية، ورصدت تركيا 3 خروقات، وقال رئيس لجنة شؤون الدفاع والأمن بمجلس الاتحاد للبرلمان الروسى، فيكتور بونداريف، إن واشنطن مسؤولة عما يحدث فى الغوطة، وقال المتحدث باسم الكرملين، ديميترى بيسكوف، حول احتمال تمديد الهدنة «هذا يتوقف على سلوك المجموعات الإرهابية، يتوقف إن كانوا سيطلقون النار، وهل ستستمر الاستفزازات من طرفهم».

وفى بيان مشترك وجهته إلى الأمم المتحدة ومجلس الأمن، أعلنت فصائل جيش الإسلام وفيلق الرحمن وحركة أحرار الشام الإسلامية: «التزامنا التام بإخراج مسلحى تنظيم هيئة تحرير الشام وجبهة النصرة والقاعدة وكل من ينتمى لهم وذويهم من الغوطة الشرقية لمدينة دمشق خلال 15 يوما من بدء دخول وقف إطلاق النار حيز التنفيذ الفعلى».

ويشكل جيش الإسلام وفيلق الرحمن الفصيلين الأكثر نفوذاً فى المنطقة وشاركا فى جولات التفاوض السابقة فى الأمم المتحدة. واقترحت الفصائل أن يتم ذلك «وفق آلية يتم الاتفاق عليها خلال الفترة نفسها وبالتعاون مع مكتب المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا»، ونفى «جيش الإسلام» قصف الممر الإنسانى أو منع المدنيين من مغادرة الغوطة الشرقية، وطالب عضو الهيئة السياسية لـ«جيش الإسلام» محمد علوش، مسلحى جبهة النصرة بالخروج من الغوطة، ملوحاً بمواجهة معهم إن رفضوا، وحمل علوش النظام وروسيا مسؤولية استعصاء «النصرة» فى الغوطة، نظراً لعدم توفير ممرات آمنة لانسحابهم.

من جهة أخرى، قالت مصادر إن منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية تحقق فى هجمات وقعت فى الآونة الأخيرة فى الغوطة، للتأكد من استخدام أسلحة محظورة، وقال وزير الخارجية البريطانية، بوريس جونسون، إن بلاده قد تشارك فى الضربات الأمريكية ضد الحكومة السورية إذا ظهر دليل يثبت استخدام أسلحة كيماوية ضد المدنيين.

وأعلن متحدث باسم التحالف الدولى ضد «داعش» أن التحالف لا يرى مغزى فى اقتراح وزير الدفاع الروسى لإنشاء لجنة تحت إشراف الأمم المتحدة حول الوضع فى الرقة السورية، وأكد رئيس الوزراء التركى بن على يلدريم سيطرة الجيش التركى على كافة المناطق القريبة من الحدود التركية خلال الهجمات المتواصلة على عفرين، شمال سوريا، وقال إن «قرار مجلس الأمن بشأن وقف إطلاق النار فى سوريا لا يشمل عفرين حيث تحارب تركيا الإرهابيين».

وذكرت قناة «بى بى سى» البريطانية أن سوريات تعرضن للاستغلال الجنسى من قبل رجال يقدمون المساعدات الإنسانية باسم منظمات دولية، ونقلت عن عمال فى مجال الإغاثة أن العملية كانت تتم عبر مقايضة المساعدات أو التنقل بمزايا جنسية، ولفتت إلى أن منظمتين تعملان فى مجال الإغاثة الإنسانية، حذرتا من الانتهاكات منذ نحو 3 سنوات، بينما كشف تقرير لصندوق الأمم المتحدة للسكان، أن عمليات مقايضة المساعدات بالجنس لاتزال مستمرة فى جنوب سوريا.

اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (المصرى اليوم ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "الوطن العربي الغوطة.. خرق الهدنة الروسية في أول أيامها" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق