مصر24 : زوجة المنتصر بالله تفتح قلبها في حوار خاص لـ"وشوشة" وتكشف عن أسرار خاصة بحياتهما

وشوشة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

بعد إصابته بـ"جلطة" جبل سقط على رأسي.. مش محتاجين حاجة من حد

الحب والأحفاد سر سعادة أسرتنا.. وبناتى برتبة رجالة

بعبارات من الحب والإخلاص نتحدث عن قصة حب إستمرت لمدة 40 عامًا تحت شعار "وحدتنا فى أسرتنا" هى السيدة عزيزة منتصر، زوجة الفنان الكبير المنتصر بالله.

"وشوشة"، التقى بزوجة النجم المنتصر بالله، لتكشف لنا عن ذكريات وأسرار علاقتها بزوجها وحرصها على رعايته، وتكريمها بالمركز الكاثوليكى تقديرًا لوفاؤها مع زوجها وعلاقتها بأحفادها وحياتها داخل المنزل، وكيف تفكر فى المستقبل برفقة زوجها، وحرصها الدائم على إصطحابه لزيارة أصدقائه والوقوف معهم فى محنهم الصعبة رغم مرضه، وغيرها الكثير وإلى نص الحوار...

في البداية.. حدثينا عن تكريمك مؤخرًا من المركز الكاثوليكى فى "يوم العطاء"؟

هذه أول مرة أحصل على تكريم بعد 40 عامًا على المسرح بجوار زوجى المنتصر بالله، ولكن داخل الكواليس، وهذه الجائزة أسعدتنى بشكل كبير لأنها بسبب زوجى "حبيبى"، و لولا "منتصر" ما كان أحد يعرفنى، وهذا يدل على نجاحى فى الحفاظ على أسرة كاملة .

ماذا عن أسرتك؟

لدى ثلاث فتيات هم "هبة ورانيا وسارة "، الأولى "هبة" متزوجة وخريجة كلية الفنون الجميلة ولديها طفلين ماركو و كارو، والثانية "رانيا" خريجة معهد السينما وليست متزوجة، والأخيرة "سارة" خريجة كلية الأداب قسم أسبانى متزوجة ولديها طفلين "يوسف وملك"، وأدعو الله أن يبارك لنا فيهم لأنهم "رجال" بمعنى الكلمة ويدعمونا فى كل وقت .

وماذا عن مشاعر الحب بينك وبين زوجك الفنان المنتصر بالله؟

ضحكت ثم قالت سمعت الكثير من هذا الكلام الرائع أثناء ظهورنا مؤخراً بالمركز الكاثوليكى، والزواج يعتمد دائماً على الحب، كنت أعمل مديرة بإحدى الشركات وأعشق العمل بشدة ولكن تركته حفاظًا على أسرتى وبناتى .

وماذا عن مواقفكم فى مرحلة "الخطوبة" قبل الزواج؟

ألتقيت "منتصر" عندما كان يعمل مهندس زراعى قبل دخوله الفن بسبب رفض والده أن يدخله هذا المجال نظراً لعمله ضابط بالجيش المصري، ولكنه قرر أن يلتحق ببكالوريوس الزراعة ليحقق رغبة والدة، ودخول التمثيل بعد الزواج ليحقق حلمه، ودائمًا يقول أستاذى هو فؤاد المهندس، بعد نجاحه فى الظهور معه على المسرح فى عمل "نجمة الفاتنة" وكان منتصر يقول خلالها "النهاردة العصر.. هنحرر مصر" ويعشق هذه العبارة حتى الآن .

وكيف كانت علاقته بالراحل فؤاد المهندس؟

كان يعشقه بشكل كبير وعند مرضة قمنا بزيارته سويًا داخل مستشفى دار الفؤاد، وضحك المهندس أثناء الزيارة قائلاً "تصدق يا منتصر أنهم ركبولى بطارية عشان تنظم نبضات القلب" فرد عليه منتصر ضاحكاً "يعنى لما قلبك يقف وأنت ماشي فى الشارع الناس هتذقك" فضحك المهندس وقال " يلا ياد أخرج بره".

هل أنت ضد أن يدخل بناتك عالم التمثيل؟

بالفعل كانت إبنتى "سارة" تعشق الفنانة شريهان، وتذهب معها فى كل مكان وشريهان تعتبرها إبنتها، وعرضت عليها دور بإحدى الأفلام مع الراحل عبد المنعم مدبولى، حتى تدخل سارة عالم التمثيل، ولكن مستواها الدراسي تراجع جدًا، فقمت بالإتصال بشريهان وطلبت منها أن تشجعها على الدراسة وتبعدها عن التمثيل، ومنعتها عن التمثيل قبل بدأ تصوير العمل، ولا أتمنى أن يدخل أولادى عالم التمثيل ويكفينى تفوقهم فى الحياة وعلاقتهم الجيدة بالله .

كيف يدور الحديث بينك وبين زوجك بحكم رفقتك الدائمة له؟

كنا نتحدث دائمًا فى جميع الأشياء ولكن بعد إصابته بـ"الجلطة" شعرت بأن جبل سقط على رأسي، وتحملت المسؤولية كاملة على الرغم من إستعدادى لهذه الظروف الصعبة "وثقتنا بالله كبيرة".

هل يفضل زوجك أن يتحدث في السياسية؟

أحاول دائمًا إبعاده عن التحدث فى هذه الموضوعات حتى لا ينفعل ويصاب بحالة من الإكتئاب، ولكنه يفضل مشاهدة البرامج السياسية .

وما البرامج التى يفضل مشاهدتها؟

يعشق برنامج "العاشرة مساءً"، الذى يقدمه الإعلامى وائل الإبراشي، ولكن أحاول عدم تشغيله يوميًا لتناوله موضوعات حقيقية ومؤثرة فى عواطف البشر مثل "الطفلة التى سقطت من الدور العاشر"، وأخاف أن يتأثر "منتصر" بهذه الموضوعات .

وما علاقته بأحفاده؟

دائمًا ما يقول أنهم سر سعادته فى الدنيا، ويعشق اللعب والضحك معهم .

هل يرغب فى العودة إلى خشبة المسرح؟

بالفعل يفكر كثيراً فى العودة للعمل بالمسرح، ولكن دائمًا ما أقول له "كفاية شغل وأنت سافرت كتير وأشتغلت كتير ويكفينا أن نعيش الأيام الباقية من حياتنا وسط أسرتنا".

لماذا تحرصى على إصطحاب زوجك لتأدية وجائب العزاء وزيارة المرضى رغم مرضه؟

لأن ذلك واجب علينا، وعندما قمنا مؤخرًا بتقديم العزاء فى زوج الفنانة رجاء الجداوى، حزنت عندما رآته، وقالت لى "أنتى جيبتيه ليه وهو تعبان" وأستقبلته بالأحضان وقدرت ذلك .

ومن يحرص دائمًا على زيارة المنتصر بالله للإطمئنان عليه؟

الفنان أكرم السعدنى وشويكار وهشام سليم والأب بطرس دانيال، إنسان بمعنى الكلمة ويطمئن عليه بشكل مستمر وقام بزيارتنا فى المنزل مرتين، وأتمنى أن يتم تكريمة "أباً للوفاء" لما يفعلوه مع الفنانين المرضى، وأيضاً الفنانة دلال عبد العزيز ورجاء الجداوى كانوا يقوموا بزيارته يوميًا أثناء تواجده بالمستشفى، ولكن "منتصر" يقدر دائمًا ظروف الجميع وإنشغالهم .

وهل يحاول المنتصر بالله أن يقوم بالإتصال بزملائه المرضى؟

نعم بشكل مستمر، وقرر أن يذهب لصديقة الفنان سيد زيان، وقمنا بزيارته داخل منزله قبل وفاته، وتحدثوا سويًا بالعديد من العبارات الكوميدية، وظل سعيدًا برسم البسمة على وجه صديقة.

هل قامت نقابة المهن التمثيلية بدورها اتجاه زوجك؟

بالفعل، قام بزيارتنا الدكتور أشرف زكى، داخل مستشفى الصفا فور إصابة منتصر، وترك لنا فى حسابات المستشفى مبلغ 5 آلاف جنيه دون أن نعلم، وبدأت تحسن حالته وخرج من المستشفى ويتلقى العلاج داخل المنزل، ولا نريد شيئاً من أحد "الحمد لله".

هذا المحتوي ( مصر24 : زوجة المنتصر بالله تفتح قلبها في حوار خاص لـ"وشوشة" وتكشف عن أسرار خاصة بحياتهما ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( وشوشة )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو وشوشة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق