ثقافة وفن / العرب اليوم

أخبار الفن: نجمات اعترفن بذهابهن إلى الطبيب النفسي للقضاء على أزماتهن

 اعترف عدد كبير من نجوم الفن ,بخضوعهم لجلسات علاج نفسي، وارتيادهم عيادات الأطباء من أجل القضاء على بعض المشاكل والأزمات التي كانوا يمرون بها, وهي التصريحات التي لاقاها الجمهور بصدر رحب، وأشادوا بصراحة هؤلاء النجوم وأبرزهم

وأكّدت الفنانة يسرا،ذهابها إلى طبيب نفسي عقب وفاة عدد من أقارب والدتها؛ مما جعلها تمر بأزمة نفسية، ودفعها لتفكر في الموت طوال الوقت؛ وقالت "الجلسة مع الطبيب استغرقت أكثر من أربع ساعات، بكيت فيها بشكل متواصل، ولكنني شعرت بالارتياح بعد الفضفضة معه، وتحسّنت حالتي النفسية كثيرًا".

  واعترفت غادة عبدالرازق بذهابها إلى طبيب نفسي؛ فالمرض النفسي كأي مرض عضوي يصيب جسم الإنسان؛ قائلة "أذهب إلى طبيب نفسي منذ أكثر من عشر سنوات، واتخذت هذه الخطوة لشعوري بالحاجة إلى من يغيّر نمط حياتي، ويساعدني في التخلّص من الاكتئاب الذي يصيبني من وقت لآخر، لكن لا أنكر أن السبب الرئيس الذي دفعني للاستعانة بطبيب نفسي، هو الخلافات التي تتحكم بالوسط الفني، كذلك تعرّضي لصدمة نفسية بسبب خيانة صديقة لي كنت أثق فيها، كما أتناول أدوية مهدّئة بين الحين والآخر".

 وكشفت منى زكي أيضًا ذهابها إلى طبيب نفسي مرتين، الأولى بعد إصابتها باكتئاب شديد بعد وفاة والدها، والثانية بعد تجسيدها لشخصية سعاد حسني في مسلسل "السندريلا"، وحالة التوتر والقلق التي عانت منها حتى بعد انتهاء التصوير.

وأكّدت هند صبري أنها ذهبت إلى الطبيب النفسي مرتين حتى الآن، الأولى عندما كانت في سن السابعة عشرة عام 2006، بعد انفصال والديها، وإحساسها بفقدان الأمان، أما المرة الثانية فكانت عام 2014 بسبب تدهور حالتها النفسية، وقالت: "الذهاب إلى الطبيب النفسي ليس عيبًا، ولا يعني أننا مجانين أو نعاني أمراضًا نفسية؛ ففي بعض الأحيان نحتاج إلى شخص يساعدنا في استعادة توازننا النفسي، بعد أية صدمة نتعرض لها".

 ولجأت شيرين عبد الوهاب أيضًا إلى طبيب نفسي في أميركا خلال حملها الأوّل والثاني، بسبب إحساسها بأنها أصبحت متقلبة المزاج بشكل مبالغ فيه.

هذا المحتوي ( أخبار الفن: نجمات اعترفن بذهابهن إلى الطبيب النفسي للقضاء على أزماتهن ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( العرب اليوم )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو العرب اليوم.

قد تقرأ أيضا