الفن اليوم الفيلم يتناول الفساد الاجتماعى بطريقة الكوميديا الساخرة

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

جريدة الوفد:  

 

 

حاورتهم - إيمان محمد:

 

احتفل فريق عمل فيلم «الرجل الأخطر» بالعرض الخاص للفيلم مساء أمس، والمقرر طرحه فى سوق العرض بعد غد الأربعاء، وتدور قصته حول عمارة يعيش داخلها بطلا الفيلم سامح حسين والفنانة هالة فاخر، ويحدث تصاعد درامى فى الأحداث ومواقف كوميدية بينهما.

حيث إن هذه العمارة ترمز إلى مصر القديمة التى كانت تتميز بالجمال والذوق العام والرقى ويوجد إسقاط غير مباشر على مصر قديماً، كما يعالج أيضاً بعض التشوهات والتغييرات التى حدثت فى المجتمع المصرى فى الفترة الحالية، بالإضافة إلى ذلك فإن الفيلم يوجه رسالة قوية بطريقة كوميدية ساخرة بسيطة.

وعلى الرغم من كل هذا فإن الإنتاج لم يبخل على صناع الفيلم بشىء، حيث إن تكلفة الفيلم 6٫5 مليون جنيه، كما تم التصوير فى عدد كبير من الأماكن، منها أحد المنازل فى منطقة مصر الجديدة وجاردن سيتى والمقطم وستوديو جلال فى حدائق القبة.

استغرق التصوير مدة لا تقل عن ثلاثة أسابيع تقريباً.

وحاورت «الوفد» صناع العمل وكشفوا عن رؤيتهم لهذا العمل، وتوقعاتهم لردود فعل الجمهور عن الفيلم.

 

سامح حسين: «الرجل الأخطر» كوميديا اجتماعية.. دورى مفاجأة للجمهور

قال الفنان سامح حسين: «سعيد جداً بالتعاون للمرة الثانية مع المخرج مرقس عادل فإننا عملنا من قبل فى فيلم «بث مباشر»، وأنا متحمس جداً لمشروع الفيلم لأنه مختلف عن السابق، حيث كانت قصة بث مباشر تدور حول الكوميديا السياسية للمواقف، أما هذا الفيلم كوميديا اجتماعية فقط».

وعن تعاونه مع الفنانة هالة فاخر قال: «سعيد جداً بالتعاون مع هالة فاخر لأنها نجمة كبيرة وقد قمنا بالعمل مع بعض أكثر من مرة، فهى فنانة جميلة ومتنوعة فى أعمالها وإنسانة على المستوى الشخصى جميلة، وفى العمل تقوم بمساعدة جميع من حولها وتسعى لأن يصبح الجميع فى شكل متميز أمام المشاهدين».

وعن الشخصية التى يجسدها ضمن أحداث «الرجل الأخطر» قال: «فى الحقيقة أجسد خلال أحداث هذا العمل شخصية رجل قادم من إيطاليا ويسكن فى إحدى العمارات وأعمل حرامى يتعمد سرقة بنك بمساعدة إدوارد، وهذا الدور مختلف تماماً عما قدمته من قبل وسوف أظهر بلوك جديد للجمهور».

 

هالة فاخر: «الرجل الأخطر» عمل مختلف

أكدت الفنانة هالة فاخر أنها تجسد سيدة تعمل فى إحدى الشقق وتُقيم فى منزلها ومعها مجموعة من الفتيات اللاتى تقوم بتشغيلهن، لافتة إلى أنه يوجد العديد من المواقف الكوميدية بينها وبين جيرانها وسامح حسين، وتتوالى الأحداث فى إطار من التشويق والكوميديا.

وأعربت الفنانة الكبيرة عن سعادتها

بالمشاركة فى بطولة فيلم «الرجل الأخطر» نظراً لأن فكرته جديدة ومختلفة، وأضافت أن المؤلف جوزيف فوزى أبدع فى كتابة السيناريو بشكل جميل ومتميز.

وأشارت «فاخر» إلى أن الفنان سامح حسين له حس كوميدى عالٍ يكون مختلفاً، وأضافت لأن هذه لم تكن المرة الأولى التى تشاركه التمثيل.

 

إدوارد: أقدم مع سامح حسين دويتو جديداً

وقال الفنان إدوارد: «سعيد جداً بالتعامل مع الفنان سامح حسين لأننا نقدم دويتو جميلاً وجديداً، وسامح فنان كوميدى كبير ويساعد الممثل أنه يشتغل كويس على الدور وأتمنى أن يلاقى العمل إعجاب الجمهور وسوف أنتظر ردود الفعل».

وعن الشخصية التى يجسدها خلال أحداث الفيلم قال: «أجسد خلال أحداث «الرجل الأخطر» شخصية حارس عقار ويوجد كوميديا كبيرة جداً تحدث بينى وبين سامح حسين وتوجد مفارقات كوميدية تساعد أن يكون العمل جذاباً ومشوقاً للمشاهدين».

وعن تعامله مع الفنانة هالة فاخر قال: «سعيد جداً بالتعامل مع هالة فاخر كنجمة كبيرة، بالإضافة إلى ذلك فإن شركة الإنتاج لم تبخل بشىء عن الفيلم فهى شركة محترمة وهما سلمى الشرقاوى ومحمد الأباصيرى».

 

سليمان عيد: أتقمص شخصية أحمد زكى فى «البيه البواب»

قال الفنان سليمان عيد: «أقدم دور بواب خلال أحداث العمل وهو كوميدى جداً، وأقوم باستخدام إفيهات الفنان الكبير أحمد زكى فى فيلم البيه البواب، وأتقمص شخصية الفنان الراحل أحمد زكى فى الفيلم، وأتمنى أن ينال الفيلم إعجاب المواطنين بشكل عام والشخصية التى أجسدها بشكل خاص».

وعن العمل مع الفنانة هالة فاخر والفنان سامح حسين قال: «سعيد جداً بالتعامل مع سامح حسين وإدوارد، والفنانة هالة فاخر طبعاً نجمة كبيرة والعمل معها مريح نفسياً وله روح حلوة لأنها فنانة متنوعة وكواليس العمل لا تخلو من الفكاهة وراء الكاميرا، بالإضافة إلى ذلك فإن هذا الفيلم هو بطولة جماعية لجميع صناعه وليست مطلقة».

وتقدم الفنانة رحمة حسن خلال أحداث الفيلم دور فتاة تعمل محامية وتتعامل بشكل عملى جداً وتدافع عن حقوق الأبطال، ومن المقرر أنها ستقوم بالدفاع عن المظلوم، كما أن هذه الشخصية جديدة تماماً عليها ولم تقدمها من قبل فى السينما أو التليفزيون.

 

مرقس عادل: نناقش ثلاث قضايا

ADTECH;loc=300;grp=%5Bgroup%5D
مهمة

قال المخرج مرقس عادل: «الفيلم من نوعية اللايت كوميدى ويناقش ثلاث قضايا مهمة، وأهمها أن المواطنين هم من قاموا بتشويه هذا البلد وتشويه مظهر الجمال بالعمارات القديمة وأصبحت مثل العشوائيات وتحولت هذه العشوائيات حتى أصبحت داخلنا».

وعن أحداث الفيلم قال: «تدور أحداث الفيلم فى إطار كوميدى حول سرقة بنك بطريقة كوميدية لطيفة، كما يتحدث الفيلم عن شكل العمارات القديمة ومظهرها الراقى المتميز وما يعيش بها من أشخاص يشوهون هذا المبنى ونبدأ بسرد من أين يبدأ هذا التشويه الجمالى لهذه المبانى».

وتابع: «كما أن الفيلم يتحدث أيضاً عن مشكلة الإيجار القديم فى المحلات والعقارات ولكن كل هذه المشاكل يتم طرحها بشكل كوميدى يتقبله الجمهور بطريقة بسيطة».

وعن نوع الكوميديا المطروحة فى الفيلم قال: «إن الكوميديا الموجودة داخل الرجل الأخطر قائمة على كوميديا الموقف والكاركترات العظيمة الموجودة داخل الفيلم، والفنانة هالة فاخر نجمة كبيرة جداً فى الكوميديا وأيضاً الفنان سليمان عيد عظيم فى الكوميديا والفنان أحمد حلاوة رائع أيضاً، بالإضافة إلى ذلك فإن كل من سامح حسين وإدوارد يقومان بتقديم دويتو هائل خلال الفيلم وأدوار مختلفة تماماً، كما أن رحمة حسن تقدم أيضاً دوراً كوميدياً لطيفاً فإن المجموعة بأكملها عظيمة».

وعن الصعوبات التى واجهته أثناء تقديم الفيلم قال: «الصعوبات التى واجهتنى هى ضغط الشغل لأن الإنتاج محدد فترة معينة للتصوير ولكن أنا أعمل بكامل جهدى حتى يظهر الفيلم بشكل عظيم يليق بالجمهور الذى سيشاهده».

وعن سؤاله هل يسمح بالارتجال فى العمل أم يلتزم الجميع بالنص قال: «فى الحقيقة لا يوجد ارتجال فى العمل فإننا نعتمد على بروفات الترابيزة، وفى هذا التوقيت من لديه إضافة شىء ما أو إفيه جديد نقوم بكتاباتها والاتفاق عليها، وما نتفق عليه نقوم بعمله فى تصوير الفيلم فقط لأن من الممكن أن يكون الإفيه شكله حلو ولكن هيطول فى شكل الفيلم لذلك لابد من الاتفاق عليه مسبقاً».

فيما أكدت المنتجة سلمى الشرقاوى، أن سبب حماسها الشديد لإنتاج فيلم «الرجل الأخطر» أنها أرادت أن تقوم بتقديم سينما نظيفة غير الموجودة بالأسواق حالياً، لافتة إلى أن العمل كوميديا اجتماعية هادفة.

وعن تصوير الفيلم قالت: «تم التصوير فى عدة أماكن منها مصر الجديدة والمقطم والمعادى وجاردن سيتى لمدة استغرقت حوالى ثلاثة أسابيع متتالية، كما أن المخرج مرقس عادل هو الذى قام باختيار فريق عمل الفيلم».

وعن تكلفة الميزانية للفيلم قالت: «الرجل الأخطر تكلفت ميزانيته حوالى 6٫5 مليون جنية غير الدعاية للفيلم».

فيما أضاف المنتج محمد الأباصيرى قائلاً: «الهدف من الفيلم أنه يبرز جمال المجتمع وما التشوهات التى حدثت به من قبل الأشخاص فى الوقت الحالى، كما أن العمل يضع الفنان سامح حسين فى قالب مختلف».

وعن المعوقات التى واجهته أثناء الإنتاج قال: «الحمد لله لا توجد معوقات وصعوبات فى مرحلة الإنتاج لأن الفنانين محترمون وملتزمون بمواعيد التصوير والمادة موجودة».

وعن السبب وراء عرض الفيلم قبل عيد الأضحى قال: «الحقيقة أول ما تم الانتهاء من الفيلم حددنا موعد عرضه على الفور، ولو كان انتهى قبل عيد الفطر كان تم طرحه وقتها أيضاً».

 

هذا المحتوي ( الفن اليوم الفيلم يتناول الفساد الاجتماعى بطريقة الكوميديا الساخرة ) منقول بواسطة محرك بحث الموقع وتم نقله كما هو من المصدر ( الوفد )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو الوفد.

أخبار ذات صلة

0 تعليق