الارشيف / ثقافة وفن / روتانا

اخر الاخبار في الحرب الباردة بين «أنجلينا جولي» و«أمل كلوني».. من هي سيدة هوليوود الأولى؟

روتانا – دعاء رفعت

تشهد الأوساط الهوليوودية مؤخرًا، حربًا باردة غير معلنة بين قطبي الأعمال الخيرية، كما يطلق عليهما، وتظهر على السطح كلمات مثل “التنافس” و”الكراهية” بين الممثلة الأمريكية “أنجلينا جولي” والمحامية الحقوقية “أمل كلوني”، والتي أشعلت الموقف بتصريحها الأخير بأن ما قامت به “أنجلينا” في قضية طلاقها من الممثل الأمريكي الشهير “براد بيت” تصرفات “جنونية”.

صرح مقربون من “أنجلينا” لصحيفة “ذا صن” اليوم، بأنه رغم أن الأمور تبدو طبيعية اليوم بعدما توصلت نجمة هوليوود إلى تسوية قضائية ف طلاقها؛ إلا أن نجمة “ماليفسنت” لديها قائمة انتقامية من المشاهير الذين شعرت بخيانتهم لها خلال طلاقها ولا يخفى أنه على رأس تلك القائمة الثنائي “جورج وآمال كلوني” اللذين لم يخفيا حقيقة انحيازهما إلى “براد بيت” أثناء الانفصال.

“الغيرة” تلعب دورها في الخلاف بين “جولي وكلوني”

تشتهر كل من “جولي” و”كلوني” بأسلوبها لتأدية العمل الخيري؛ الأمر الذي دفع الكثير للتفكير بأن تصبحا ثنائيًّا بينهما تحالف ما، وبدلا من ذلك تدور الأحاديث في أوساط هوليوود والدوائر الخيرية ودوائر المجتمع عن العداء الخاص بين المرأتين ويزداد مع الوقت.

وطبقًا لتصريحات مقربين من “جولي” فإن النجمة الحاصلة على الأوسكار والمعروفة بنشاطاتها الخيرية تشعر بكراهية شديدة تجاه “كلوني”؛ لأنها تعتقد أن محامية حقوق الإنسان تسعى لسرقة عرشها كسيدة هوليوود الأولى في عالم الإنسانية.

وعلى عكس ما هو شائع بأن المشاكل بين “جولي” و”كلوني” بدأت بعد مشكلة الانفصال بين نجمي هوليوود والتي انحاز خلالها الثنائي “كلوني” إلى “براد بيت”، فإن هذه القضية ساعدت فقط في اشتعال الموقف الذي تعد الغيرة هي العامل الرئيسي به بين الثنائي الخيري.

+ صورة واحدة

“أمل كلوني” تصعّد الموقف مع “جولي”

توقعت “جولي” أن يكون “جورج كلوني” مخلصًا لصديقه “براد”؛ لكنها فوجئت عندما علمت بالتصريحات التي أدلت بها المحامية الحقوقية والتي وصفت تصرفات “جولي” خلال أزمة طلاقها بأنها “جنونية”، وصرح مقربون بأن هذه التصريحات تغضب النجمة الهوليوودية جدًّا والتي تشعر بالتهديد على مكانتها وترى في “أمل كلوني” منافسة قوية لها تسعى لسرقة نجوميتها في عالم الأعمال الخيرية حتى من قبل قضية طلاقها.

ويقول البعض إن المحامية الشهيرة تشك فيما إذا كانت “جولي” تمتلك الجاذبية أو الخلفية لتصبح قوة سياسية كما تريد أن تكون، في إشارة إلى سعيها لسرقة المكانة التي تتمتع بها “جولي” بالفعل، فيما يبدو أن العمل الإنساني الذي تشتهر به كلتا السيدتين هو محور الصراع.

الحرب الباردة بين الثنائي الخيري في هوليوود

يشاع وجود حرب باردة غير معلنة بين “جولي” و”كلوني”، فالبرغم من أن “جولي” أوضحت دائمًا أنها تعتبر العمل الخيري أكثر أهمية من الشهرة ويراها الكثيرون خارج المنافسة فهي ستبقى الممثلة أولًا والناشطة ثانيًا، ومازالت “أمل” تتفوق عليها في هذه النقطة حيث إنها لا تعرف أي مجال أخر للانشغال به؛ مع ذلك تتمتع “جولي” بمكانة كبيرة في المجتمع والأوساط الهوليوودية وتسعى للحفاظ عليها من منافستها الوحيدة الآن.

في الأوساط الداخلية هناك صراعات دائرة بين المرأتين وصلت إلى أن المصممين وفناني الماكياج بدأوا في وضع قائمة للاختيار من أجل أي سيدة ستعمل، كما أن المرأتين تجبران الأصدقاء والمقربين الآن على الاختيار بينهما وتشير الصحف إلى أنهما كانتا تتنافسان على مصممي الديكور وفناني الماكياج.

رحلة “جولي” من هوليوود إلى عالم الإنسانية

توجه اهتمام الممثلة الأمريكية الشهيرة إلى الأعمال الخيرية بعد زيارتها لـ”كمبوديا” أثناء تصوير مشاهد من فيلمها “لارا كروفت” ورؤيتها للأحوال الإنسانية المتدهورة، وبعدها كرست جهودها للأعمال الإنسانية، فقامت بزيارة مخيمات للاجئين في أكثر من عشرين دولة على نفقتها الخاصة، كما أنها تخصص ثلث دخلها من أفلامها السينمائية للأعمال الإنسانية.

عينت سفيرة نوايا حسنة للمفوضية السامية للاجئين التابعة للأمم المتحدة، وكانت أول شخص يمنح جائزة “مواطن العالم” من رابطة المراسلين الصحفيين في الأمم المتحدة عام 2003 تقديرًا لخدماتها الإنسانية، حيث وصل الدعم المادي الذي قدمته إلى ما يقرب من 20 مليون دولار خلال ثماني سنوات مضت، بالإضافة إلى الأطعمة والأدوية وغيرها من المساعدات العينية، كما حصلت على جائزة “نجمة الإنسانية” عام 2007، خلال استطلاع للرأي أجراه موقع “alert net”.

حصلت أيضًا على جائزة “جان هيرشولت الإنسانية” بعد قرار مجلس حكام أكاديمية الفنون والعلوم السينمائية التي تقدم جوائز الأوسكار منحها الجائزة تقديرًا لجهودها الإنسانية. ولدى “جولي” سبعة أولاد منهم أربعة أولاد بالتبني.

أنجلينا جولي تعود للضوء بإطلالة ساحرةشاهد أيضاً:

هذا المحتوي ( اخر الاخبار في الحرب الباردة بين «أنجلينا جولي» و«أمل كلوني».. من هي سيدة هوليوود الأولى؟ ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( روتانا )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو روتانا.

قد تقرأ أيضا