اخر الاخبار غدًا .. البرلمان العراقي يعقد جلسة بشأن الموازنة العامة

مصراوى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بغداد - (د ب أ):

يعقد البرلمان العراقي، غدا السبت، جلسة لاستكمال التصويت على فقرات الموازنة العامة الاتحادية للعراق للعام 2018.

واخفق البرلمان العراقي أمس الخميس، في اتمام عملية التصويت بسبب مقاطعة نواب التحالف الكردستاني واختلال النصاب داخل قبة البرلمان، على الرغم من مباشرة البرلمان بالتصويت على 12 فقرة من أصل 48 فقرة، مما أجبر رئيس البرلمان إلى رفع الجلسة إلى غد السبت.

وبحث الرئيس العراقي، فؤاد معصوم، الليلة الماضية مع رئيس الوزراء حيدر العبادي ورئيس البرلمان سليم الجبوري، بحضور رئيس اللجنة المالية في البرلمان وعدد من أعضاء اللجنة، موضوع الموازنة ودراسة أبوابها ومناقشة جميع التفاصيل، التي يمكن أن تساعد في سرعة تشريعها وإقرارها والعمل الحثيث لإزالة العقبات بأسرع ما يمكن لتمرير الموازنة بما يخدم الشعب العراقي وعمل مؤسسات الدولة والخدمات المطلوبة منها.

وباشر البرلمان الخميس الماضي بالتصويت على المفاصل المهمة في مشروع قانون الموازنة العامة الاتحادية للسنة المالية 2018 من أجل إقرارها، حيث انتهى من إقرار 12 مادة من أصل 48 فقرة وتم اعتماد سعر برميل النفط إلى 46 دولارا للبرميل الواحد بمعدل تصدير يبلغ 3ملايين و 880 ألف برميل يوميا، منها 250 ألف برميل يوميا من حقول كردستان.

وبحسب مشروع الموازنة فإن تخصيصات النفقات العامة تجاوزت مبلغ 104 ترليون و158مليار دينار عراقي، فيما يبلغ إجمالي العجز في الموازنة أكثر من 12 ترليون و514 مليار دينار عراقي.

وقال النائب عن التحالف الوطني حسن خلاطي "ماضون غد السبت لإقرار ماتبقى من فقرات الموازنة وسيتم التصويت عليها".

وأضاف "الفقرات المتبقية في مشروع الموازنة ليست نقاط خلاف بل هي تكميلية ،وسيتم التصويت عليها بسهولة ونأمل مشاركة النواب الكرد في الجلسة، وإذا لم يحضروا ، فإنه من الممكن إقرار الموازنة بحضور الأغلبية".

وانسحب نواب الكتل الكردستانية من جلسة الخميس الماضي على خلفية عدم الاستجابة إلى نقاط الخلاف في مشروع القانون، التي تخص احتساب نسبة الاقليم البالغة 17 بالمئة ورواتب موظفي الاقليم واستخدام مصطلح محافظات إقليم كردستان فضلا عن رواتب البيشمركة وتعويضات موظفي الإقليم.

وقال النائب عن الكتل الكردستانية في البرلمان الاتحادي، محمد عثمان عزيز "نأمل التوصل إلى اتفاق بين وزارة المالية واللجنة المالية في البرلمان بشأن نقاط الخلاف فيما يتعلق بمطالب النواب الكرد لتلبية حقوق الشعب الكردي بعيدا ،عن الخلافات السياسية بين حكومة الاقليم وحكومة المركز"

وأضاف "ان شعب كردستان لا يقبل بأقل من استحقاقه وموضوع مشاركتنا في جلسة غدا السبت، مرهون بمدى تلبية مطالبنا والتوصل الى اتفاق لحسم نقاط الخلاف".

وتصر الحكومة العراقية على احتساب نسبة 12 بالمئة كحصة إقليم كردستان في الموازنة الاتحادية، فضلا عن السيطرة على إيرادات المعابر الحدودية والمطارات وصادرات النفط من حقول الإقليم عبر جيهان التركي حيث لايزال الخلاف بين الحكومة الاتحادية والإقليم قائما.

وتأخر إقرار الموازنة الاتحادية في العراق وكان من المفترض أن تتم المصادقة نهاية العام الماضي، إلا أن الخلاف السياسي بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان ألقى بظلاله على إعادة النظر بحصة الإقليم في مشروع الموازنة، وتولي الحكومة تسديد رواتب موظفي الإقليم بشكل مباشر دون الرجوع إلى حكومة الإقليم، والسيطرة على المطارات والمعابر الحدودية وصادرات النفط، وهو الأمر الذي لاتزال حكومة الإقليم ترفضه.

اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (مصراوى ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي مصراوى ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "اخر الاخبار غدًا .. البرلمان العراقي يعقد جلسة بشأن الموازنة العامة" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق