اخر الاخبار بعد حكم تيران وصنافير.. "حملة موسى": نلتزم بالاتفاقيات الدولية

مصراوى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

كتب- محمد نصار: 

أكد عادل عصمت، المتحدث الرسمي لحملة المرشح الرئاسي موسى مصطفى موسى، أنهم يدركون كحملة انتخابية كل الموضوعات التي يجب أن يتضمنها النقاش الانتخابي كما أنهم يدركون أيضا ما لايدخل ضمن الجدل الانتخابي.

وشددت الحملة، في بيان، اليوم السبت، على التزامها بكل "الاتفاقيات الدولية" التي وافق عليها نواب الشعب المصري "برلمان مصر" وصدق عليها رئيس الجمهورية.

وتابعت الحملة: نؤكد أننا ننظر لها على أنها "إجماعات وطنية" عابرة لما هو حزبي ومتجاوزة لما هو فردي وشخصي وأنها لا تدخل أصلا ضمن موضوعات التنافس والجدل الانتخابي.

وأوضحت الحملة، أنه لا يجوز، على سبيل المثال، أن تكون اتفاقية "كامب ديفيد" محلا للنقاش والجدل الانتخابي فيقرر مرشح ما أنه حال فوزه سيصدر قراراً بالغائها مثلاً، كذلك الاتفاقيات الدولية الخاصة بترسيم الحدود البحرية في البحرين الأحمر والابيض. 

وأكد عصمت، أن سلطة "الموافقة" على الاتفاقيات الدولية هي سلطة دستورية حصرية لأغلبية نواب الأمة بينما قصر الدستور دور رئيس الجمهورية بسلطة التصديق فقط عليها بعد موافقه البرلمان ولا يجوز لاحد التغول علي سلطتي "الموافقة" و"التصديق" 

كما لا يجوز لأحد العدوان على سلطة المحكمة الدستورية ودورها الحصري في تفسير النصوص الدستورية.

وزاد: المحكمة الدستورية اليوم انتصرت للدستور وألغت جميع الأحكام المتضاربة التي أصدرتها الجهات القضائية "القضاء الإداري والقضاء العادي" والتي لا تختص أصلا بالاتفاقات الدولية والتي تنحصر سلطة الموافقة عليها من عدمها حسب مواد الدستور للبرلمان كما تنحصر سلطة التصديق عليها للرئيس، وتقتصر سلطة تفسير النصوص الدستورية على المحكمة الدستورية العليا حصراً. ​

اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (مصراوى ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي مصراوى ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "اخر الاخبار بعد حكم تيران وصنافير.. "حملة موسى": نلتزم بالاتفاقيات الدولية" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق