عالم المرأة: من هنا جاءت فكرة أن يركع الرجل على ركبته لطلب الزواج من حبيبته

مصراوى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

كتبت- فاطمة خالد:

الركوع على ركبة واحدة وتقديم خاتم للتقدم لإحداهن.. هي أشهر طقوس طلب الزواج لدى الكثير من دول الغرب، والتي بدأت تمتد إلى الشرق الأوسط، لكن من أين جاء هذا التقليد أو البروتوكول؟

هناك الكثير من الأقتراحات المرجح أن تكون الأصل التاريخي وراء ركوع الرجل على ركبته أمام من يحبها ليتقدم لها بطلب الزواج، إلا أن السبب الذي اتفق عليه الكثير من المؤرخين يرجع إلى أنه في العصور الوسطى، وقت أن كانت قواعد الفرسان تحكم تعاملات الأشخاص، وفقًا لموقع "The Sun".

فكان الركوع بروتوكولًا يعبر عن الاحترام، ويتم اتباعه في كثير من الطقوس الرسمية بشكل خاص، وغير الرسمية أيضًا، في الطقوس العامة، واللحظات الرومانسية كذلك.

كما أن الركوع على الركبة يعتبر علامة على الاستسلام، وفي اللوحات الفنية كان يظهر الفرسان يركعون أمام أصحاب الأملاك والأثرياء الإقطاعيين ليعبروا عن حبهم الأبدي، وركوعهم أمام النساء النبيلات ليعبروا عن حبهم الأبدي.

كما يعتقد أن هذا فكرة الركوع للمحب لا يرتبط فقط في العصور الوسطى والفرسان، بل أيضًا تأتي من الأديان، ففي المسيحية والإسلام يركع الصلون في صلواتهم للتعبير عن الحب والاحترام والخضوع.

هذا المحتوي ( عالم المرأة: من هنا جاءت فكرة أن يركع الرجل على ركبته لطلب الزواج من حبيبته ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( مصراوى )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو مصراوى.

أخبار ذات صلة

0 تعليق