الرياضة اليوم عمر جابر في مقدمة الخاسرين من معسكر الفراعنة في سويسرا

التحرير الإخبـاري 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

مصر اليوم حيث أنهى المنتخب الوطني معسكر الإعداد الأول في سويسرا، في إطار الاستعدادات لنهائيات كأس العالم روسيا 2018، خلال فترة التوقف الدولي من 19 إلى 27 مارس، والتي خاض خلالها مباراتين، حيث خسر الفراعنة أمام البرتغال (2-1)، يوم 23 مارس على ملعب ليتزيجروند، وتقدم الفراعنة بهدف محمد صلاح، في الدقيقة 56 بتسديدة رائعة، لكن كريستيانو رونالدو انتفض وسجل هدفين في دقيقتين من ضربتي رأس في الدقيقتين (90+2) و(90+4)، كما تلقى المنتخب هزيمة جديدة على يد اليونان بهدف نظيف، يوم 27 مارس، وسجل هدف المباراة نيكولاس كاريليس في الدقيقة 30 من ضربة رأس، وغاب عن اللقاء محمد صلاح، الذي فضل الأرجنتيني هيكتور كوبر، مدرب المنتخب الوطني إراحته.

وشهد معسكر سويسرا تجربة العديد من اللاعبين، البعض استغل تلك الفرصة والبعض الآخر لم يحالفه التوفيق، وجاء على رأس قائمة الخاسرين من المعسكر، عمر جابر، لاعب نادي لوس أنجلوس الأمريكي المعار من صفوف من بازل السويسري، والذي تعرض خلال لقاء اليونان لإصابة بجزع في الرباط الداخلي للركبة ويحتاج لفترة من الراحة قبل العودة مجددًا للمشاركة في المباريات تقترب من 3 أسابيع، وتعرض للإصابة بعد احتكاك قوي من أحد لاعبي اليونان في بداية الشوط الثاني للمباراة، وهو ما أدى إلى تغييره بأيمن أشرف (مدافع النادي الأهلي) بدلا منه.

عمر جابر الذي أشركه هيكتور كوبر من بداية مباراة اليونان، في مركز الظهير الأيسر، قدم مباراة ضعيفة جدًا، وكان أداؤه مهزوزا، نظرًا لأنه في الأصل لا يجيد اللعب في هذا المركز، لأنه يجيد فقط مركزي الظهير الأيمن وخط الوسط.

وأصبح عمر جابر مهددًا بالاستبعاد من تشكيلة الفراعنة من مونديال روسيا 2018، وذلك بعد هذا المستوى الضعيف أمام اليونان، واعتماد كوبر في مركز الظهير الأيمن على الثنائي أحمد فتحي، لاعب الأهلي، وأحمد المحمدي، لاعب أستون فيلا الإنجليزي، علاوة على قلة مشاركاته هذا الموسم، حيث لم يشارك إلا في 4 مبارايات فقط بواقع 360 دقيقة فقط، كما أن أداءه في مركز الظهير الأيسر الذي يشغله محمد عبد الشافي لم يكن مقنعًا، وحين خرج قدم أيمن أشرف مستوى جيدا في أول مشاركة دولية له مع الفراعنة.

وجاء في قائمة الخاسرين أيضًا، محمد عواد، حارس مرمى نادي الإسماعيلي، والذي خاض مباراة اليونان كاملة، لكنه ظهر بشكل غير جيد طوال المباراة، وغابت الثقة عنه، وظهر ذلك بوضوح في العديد من الكرات، وكان أبرزها الهدف الذي تلقاه المنتخب، حيث تردد في الخروج من المرمى، على الرغم من أن الكرة العرضية كانت داخل الـ6 يردات، علاوة على سقوط الكرة من يده في أكثر من مرة، بالإضافة لعدم تعامله بالشكل الجيد في أكثر من كرة، على الرغم من أنه يقدم موسما مميزا مع الدراويش في الدوري.

كما ظهر الثنائي محمد مجدي قفشة، صانع ألعاب إنبي، وحسين الشحات، نجم نادي العين الإماراتي، بمستوى ضعيف خلال لقاء اليونان، والأول رغم مشاكته أساسيًا إلا أنه ظهر "تائهًا" ولم يتعامل بشكل جيد خلال الكرات التي وصلت إليه، بالإضافة إلى البطء الشديد في رد الفعل، والشحات حين نزل بديلا لم يقدم شيئا مقنعًا وفقد الكثير من الكرات.

من جانبه لم يقدم مؤمن زكريا، نجم النادي الأهلي المعار لصفوف الأهلي السعودي، الكثير خلال مشاركته أمام اليونان، بديلا لمحمد صلاح في مركز الجناح الأيمن، وأهدر فرصة مؤكدة في بداية اللقاء، كما كانت تحركاته سلبية، والأمر ذاته حدث لنجم الزمالك المعار لصفوف الرائد، محمود عبد الرازق (شيكابالا)، الذي شارك في لقائي اليونان والبرتغال، كبديل، لكنه لم يقدم شيئا خلال الدقائق الذي خاضها.

واستمرارًا لأدائه المتواضع مع المنتخب الوطني، ما زال يعاني أحمد حسن كوكا، مهاجم سبورتينج براجا البرتغالي، لتقديم أوراق اعتماده مع صفوف الفراعنة، ولم يقدم كوكا، صاحب الـ25 عامًا، خلال مباراة البرتغال أي شيء، فخسر العديد من الكرات، سواء من الالتحامات الهوائية أو الصراعات الثنائية، بالإضافة لسوء التمرير والتمركز.

ومن المقرر أن يخوض المنتخب الوطني مباراة ودية مع الكويت في الكويت يوم 26 مايو المقبل، وكولومبيا 1 يونيو في إيطاليا، وبلجيكا يوم 6 يونيو في بلجيكا، في إطار الاستعدادات لنهائيات كأس العالم روسيا 2018، المقرر إقامته في الصيف المقبل خلال الفترة من 14 يونيو إلى 15 يوليو، وسيقام في 11 مدينة مختلفة، من بينها العاصمة موسكو وسان بطرسبرج وكازان.

وكان قد انتزع المنتخب الوطني بقيادة مديره الفني الأرجنتيني هيكتور كوبر، بطاقة التأهل إلى كأس العالم 2018 في روسيا، بعد غياب دام 28 عامًا، وللمرة الثالثة في تاريخه، بعد نسختي 1934، و1990، في إيطاليا.

ووقع المنتخب الوطني في مجموعة تضم روسيا وأوروجواي والسعودية، ويستهل الفراعنة مشوارهم في المونديال يوم 15 يونيو، أمام أوروجواي على ملعب إيكاترنبرج، والذي يتسع إلى 35 ألف متفرج، في تمام الثانية عصرا بتوقيت القاهرة، وتكون ثاني المباريات أمام روسيا المضيف يوم 19 يونيو على ملعب كريستوفسكي، والذي يتسع إلى 68 ألف متفرج، في تمام الثامنة مساءً بتوقيت القاهرة، وأخيرا يواجه المنتخب الوطني نظيره السعودي يوم 25 يونيو على ملعب فولجوجراد، والذي يتسع إلى 45 ألف متفرج، في تمام الرابعة مساءً بتوقيت القاهرة.

اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (التحرير الإخبـاري ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي التحرير الإخبـاري ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "الرياضة اليوم عمر جابر في مقدمة الخاسرين من معسكر الفراعنة في سويسرا" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق