الارشيف / اخبار الامارات / الوفد

الحوداث اليوم تحت أشعة شمس يونيو الحارقة.. تعرف على أشهر قضايا القتل

جريدة الوفد: كتبت- منى طارق:

 

شهد شهر يونيو عدد من حالات القتل التي راح ضحيتها العديد من الأبرياء ولعل من أبرز هذه القضايا التي تم رصدها على جميع محافظات الجمهورية "مقتل أسرة نجل المرسي أبو العباس" الذي قتل أهل منزله بدم بارد.

 

وترصد "بوابة الوفد" من خلال هذا التقرير حالات القتل التي قاربت من الـ 40 حالة خلال شهر يونيو..

 

نجحت الأجهزة الأمنية بالجيزة وجهات التحقيق فى حل لغز مقتل  عن تورط نجل الممثل المرسي أبو العباس في قتل زوجته وطفلتيه خنقاً داخل شقتهم ببولاق الدكرور بسبب أزمة نفسية ومادية وجهات التحقيق فى حل لغز القضية، كانت تتويجًا للجهود الكبيرة التى تم بذلها، حيث تم وضع خطة اعتمدت على الاستماع لأقوال عدد من شهود العيان حول الواقعة، من جيران المجنى عليهم؛ لمعرفة آخر من تواصلوا معهم قبل مقتلهم، فضلاً عن أفراد عائلتهم لتحديد قائمة علاقاتهم، والمترددين على المنزل، وتم توسيع دائرة الاشتباه التى تضمنت رب الأسرة والذى ثبت فيما بعد تورطه.

 

وكانت أجهزة الأمن بالجيزة، قد عثرت على جثة ربة منزل وابنتيها مقتولين خنقا يوم الثلاثاء الماضي وأجرت النيابة معاينة تصويرية لمسرح الجريمة، وأسفرت المعاينة عن أن الجريمة وقعت داخل شقة بعقار ببولاق الدكرور وتبين سلامة منافذ ومداخل الشقة وعدم وجود آثار كسر أو عنف بباب الشقة، فضلًا عن وجود بعثرة بمحتويات الشقة.

 

وكشفت المعاينة، أن جثة الأم لسيدة 38 سنة تدعى "هبة" وعثر عليها بين السرير والدولاب ومصابة بكدمة بالعين وآثار خنق حول رقبتها، وعثر بجوار الجثة على "إيشارب" رجحت المعاينة خنقها به فضلًا عن إصاباتها بـ"خدوش" بالصدر ما يضع احتمالية مقاومتها الجاني.

وعثر على الطفلتين القتيلتين كل منهما على سرير؛ حيث تبين كتم أنفاس الطفلة الكبرى "جنة الله" 12 سنة، بـ "مخدة" بينما تعرضت الطفلة الصغيرة "حبيبة" 10 سنوات للخنق بـ "سلك تليفون".

 

القليوبية

تمكنت أجهزة البحث الجنائى بالقليوبية من كشف غموض واقعة مقتل إحدى السيدات داخل مسكنها بدائرة قسم شرطة ثان شبرا الخيمة وتمكنت من ضبط مرتكب الواقعة، واتضح أن زوج المجني عليها، قام بقتلها بدعوى مروره بضائقة مالية.
على الفور تم تشكيل فريق بحث جنائى أسفرت جهوده إلى أن وراء إرتكاب الواقعة زوجها " مصطفى. م"،27عاما.

عقب تقنين الإجراءات تم ضبط المتهم المذكور " زوج المجنى عليها ".. وبمواجهته إعترف بإرتكاب الواقعة وعلل ذلك لمروره بضائقة مالية عقب خروجه من مصحة لعلاج

الإدمان.

 

 الإسكندرية

 كما كشف تحريات رجال المباحث بالإسكندرية المتسبب في قتل زوجة عمه بسبب عدم رد الأمانه  .

 تعود تفاصيل الواقعة ان المتهم اقترض مبالغ مالية كبيرة من زوجة عمه على سبيل الأمانة وردها إليها وفق ميعاد محدد بينهما، إلا أن المتهم تأخر فى رد تلك المبالغ اليها، فقامت المجنى عليها بفضح المتهم، واتهامه بخيانة الأمانة وسرقتها، الأمر الذى أغضب المتهم ودفعه إلى ارتكاب جريمته أقدم المتهم "راشد. م. ر" على قتل المجنى عليها " ج. م. إ"، وذلك بأن عقد العزم وبيت النية على قتلها وتوجه إلى مسكنها الذى أيقن سلفا وجودها بداخلة، وما أن ظفر بها حتى ضربها على رأسها مستخدما "شومة"، ثم جثم على وجهها وكتم أنفاسها لإسكات صيحات استغاثتها، ثم أعقبها بعدة ضربات على وجهها حتى لفظت أنفاسها وفارقت الحياة.

 

بولاق الدكرور

كما عثرت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة على جثة لربة منزل وابنتيها داخل إحدى الشقق السكنية بمنطقة بولاق الدكرور.

تلقى قسم شرطة بولاق الدكرور بلاغًا من زوج المجنى عليها ووالد الفتاتين يفيد بعثوره على جثثهن بعد عودته من عمله، حيث اكتشف الجريمة إلى جانب اختفاء بعض المتعلقات من الشقة.

وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث جنائى لكشف غموض الواقعة، من خلال خطة بحثية تتمثل فى فحص علاقة المجنى عليهم بالجيران والأقارب، وتم إخطار النيابة العامة.

وانتقل فريق من نيابة حوادث جنوب الجيزة إلى موقع الحادث لمناظرة الجثث، وتبين من المعاينة الأولية وجود آثار خنق حول رقبتهن وسحجات وكدمات فى مناطق متفرقة من الجسد وأمرت النيابة بتشريح الجثث، والتصريح بالدفن عقب الانتهاء من ذلك، كما طالبت سرعة تحريات الأجهزة الأمنية حول الواقعة لكشف غموضها وتحديد مرتكبيها.

وكشفت تحقيقات النيابة أن الضحايا زوجة المبلّغ وابنتيها «الكبرى» حبيبة عصام 14 سنة، و«الصغرى» جنة عصام 11 سنة، فارقن الحياة نتيجة تعرضهن للخنق على يد مجهول.

وقال أحد أهالى المنطقة إن الحادثة تمت أثناء مباراة مصر وروسيا فى كأس العالم وعدم تواجد الأب بالمنزل.

 

البساتين

شهدت منطقة البساتين بمنطقة مقابر اليهود، جريمة قتل بشعة، حيث أقدم عاطل

ADTECH;loc=300;grp=%5Bgroup%5D
على قتل سائق توك توك، لقيامه بالتعدي عليه بالضرب، وقال المتهم في تحقيقات النيابة، إنه قتل السائق لأن الأخير استعان بأصدقائه وتعدوا عليا بالضرب، مضيفا: "حدثت مشاجرة بيننا بسبب قيام المجنى عليه بالاصطدام بي بالتوك توك، فتركت العمل وخططت للانتقام منه".

كما كشفت التحقيقات أيضا أن المتهم استوقف الضحية، بمنطقة دار السلام بزعم توصيله لمنطقة البساتين، وفور وصولهما لمنطقة مقابر اليهود تعدى عليه بالضرب بحجر على رأسه وتسبب في فقده الوعي، ومع تجمع الأهالى ادعي كونه شقيقه ومصاب بحالة إعياء وانهما فى طريقهم للمستشفى فساعده الأهالى وحملة داخل التوك توك، وتعدى عليه مرة أخرى مما أدى إلى جرح تهتكى غائر في منتصف الجبهة ونزيف دموي، مما أودى بحياته.

 

دار السلام

أقدم مدرس على قتل طليقته طعأ بالسكين في مشاجرة بينهما بمنطقة دار السلام، حيث تعود الواقعة إلى تلقي مدير مباحث العاصمة إخطارا من قسم شرطة دار السلام مفاده تلقيه بلاغا من الأهالي بمشاجرة ومتوفية بعقار بدائرة القسم.

وبالانتقال عثر على جثة "إيمان م"، 47 سنة، مدرسة، توفت إثر إصابتها بجرح طعني نافذ من الناحية اليسري بالبطن. وبالفحص تبين أن المجني عليها اعتادت التردد على الشقة محل الواقعة سكن طليقها محمد ح، 53 سنة، مدرس، ومقيم بمحل البلاغ ويوم الواقعة وأثناء تواجدها بصحبته لإعداد الطعام وحال محاولتها الانصراف رفض طليقها ذلك وحدثت مشادة كلامية بينهما تطورت إلى مشاجرة قام خلالها المتهم بالتعدي عليها بسلاح أبيض "سكين" تحصل عليه من مطبخ الشقة سكنه محدثا إصابتها التي أودت بحياتها.

 

البدرشين

كشفت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة، تفاصيل قتل مطلقة على يد شقيقها وأولاد عمها، حيث تبين قتلهم لها خنقا بسبب سوء سلوكها، بمركز البدرشين.

 

كان رئيس مباحث مركز البدرشين، بورود إشارة من المستشفى بوصول ربة منزل جثة هامدة، وتبين وجود حز حول الرقبة وأثار خنق، وبانتقال قوة أمنية برئاسة المقدم هاني عكاشة وكيل فرقة جنوب الجيزة، تبين أنها مطلقة، ومقيمة بالشوبك الغربي دائرة المركز، ووجود خلافات بينها وبين عائلتها لسوء سلوكها وخروجها المتكرر وعودتها للمنزل في وقت متأخر، ويوم الواقعة نشبت مشاجرة بينها وبين شقيقها و4 من أولاد عمها، وقاموا بخنقها حتى لقيت مصرعها، وفروا هاربين.

 

المنيا

قضت محكمة جنايات المنيا برئاسة المستشار خالد عبد الغفار وعضوية المستشارين إشرف سامى سعد وإيهاب عادل مهنا وأمنة سر عصام سيد  ومجدى جابر بالإعدام شنقًا لسائق بتهمة قتل ابن اخيه وإصابة آخر على خلفية مشاجرة بين الطرفين عام 2015.

 

وأيدت المحكمة رأى مفتى الجمهورية بإعدام "علاء .ع .ع" 41 سنة ومقيم بمركز ديرمواس بقتل نجل شقيقه "مصطفى. ا" وإصابة شقيق المجنى عليه مع سبق الإصرار والترصد فى 18 أبريل عام 2015  بقرية أسمو العروس بمركز ديرمواس  على خلفية خصومة وخلافات عائلية بين الطرفين أولاد عمومة واحدة بسبب الميراث.

 

وكانت النيابة العامة قد أحالت المتهم إلى محكمة الجنايات فى أبريل عام 2016 وشمل أمر الإحالة أن المتهم قام بقتل نجل عمه وإصابة الآخر وحيازة أسلحة نارية بدون ترخيص.

 

هذا المحتوي ( الحوداث اليوم تحت أشعة شمس يونيو الحارقة.. تعرف على أشهر قضايا القتل ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( الوفد )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو الوفد.

قد تقرأ أيضا