عاجل

الحوداث اليوم «سواق الهانم».. يسرق الزوج ويمارس الحرام مع الزوجة

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

جريدة الوفد: كتبت– مونيكا عياد:

 

غدرت بزوجها من أجل عيون عشيقها، فأذاقها العشيق من نفس كأس الغدر دون ان تدري، وتركها وحيدة بثوب الحرام تواجه مصيرها المظلم في السجن.

 

كانت الزوجة الخائنة قد اتفقت مع عشيقها الماكر على سرقة أموال زوجها للهروب سويا للزواج بعد أن تحصل على الطلاق من زوجها المخدوع، لكن لم تسر الخطة كما ظنت بل تركها العشيق الخائن وسافر وبحوزته الملايين بين  عشية وضحاها.

 

البداية كانت منذ سنتين أثناء ذهاب الزوج خالد مدير مبيعات لعمله، وتعطلت سيارته ،فوقف محمد سائق التاكسي لمساعدته وأخذه إلى مقر عمله وشكره خالد وأعطاه بعض النقود نظير مساعدته له، وأثناء تنظيف محمد التاكسي لاحظ حافظة نقود في أرضية التاكسي، وبفحصها تبين أنها ملك لمدير المبيعات، فقرر توصيلها لصاحبها وإيصالها له عن طريق العنوان المدون في البطاقة الشخصية.

 

دق جرس الباب، فتحت له زوجة خالد وأعطاها المحفظة

رافضا أن يأخذ أي أموال نظير أمانته، واتصل به الزوج لشكره على أمانته وطلب منه أن يعمل لدي زوجته سائقا مقابل راتب مغر، وعلى الفور وافق سائق التاكسي طمعا في زيادة دخله.

 

بعد أشهر أصبح محمد جزءا مهما في العائلة ويجلس معهم على نفس الطاولة لتناول الغذاء، وأصبح صديقا للزوجة وتستشيره في كل أمورها وتطلب منه النصحية وتحاول أن تدخله في مشاكلها التي تتعرض لها ليجد لها حلولا عملية.

 

وبمرور الأيام تعلقت الزوجة به واستغل السائق هذا ، وزعم انه يحبها وعزف على أوتار مشاعرها بكلمات الغزل والهيام حتي استجابت له ووقعا معا في الحرام، وكل ذلك والزوج يعتقد أن زوجته فى يد سائق أمين ولم يشك به قط.

 

لكن بعد فترة لاحظ الزوج تغيُّرًا في معاملة زوجته له، والتي بدأت تصرخ في وجهه وتطالب بالطلاق، وكانت قد اتفقت مع السائق على أن يتزوجا بعد انتهاء أشهر العدة، لكنه أقنعها بضرورة سرقة الزوج قبل الطلاق ليبدآ معًا حياة جديدة مليئة بالسعادة والمال.

 

وبدأ في رسم خطة لسرقة خزينة الزوج بالشقة، واتفقا على أنها ستأخذ زوجها وأسرتها للتنزه في أحد الأندية، لتخلي الشقة له ويدخل لتنفيذ خطته ليسرق الخزينة التي داخلها أكثر من 3 ملايين جنيه ومشغولات ذهبية، ثم وجه إلى مطار القاهرة ليسافر إلى لبنان ليبدأ حياة جديدة بمفرده وترك الزوجة الخائنة لمصيرها، عقب عودة مدير المبيعات وأسرته من التنزه لاحظ آثار كسر على باب الشقة، توجه مسرعا إلى غرفة مكتبه تفاجأ بسرقة الخزينة الخاصة به، فأبلغ الشرطة، بإجراء التحريات بمنطقة الواقعة وبالاستعانة بالتقنيات الحديثة أمكن التوصل إلى أن وراء ارتكاب الواقعة "سوائق الهانم" وتبين أنه غادر البلاد بتاريخ يوم الواقعة إلى دولة لبنان.

 

وأكدت التحريات أنه كان على علاقة بزوجة المجني عليه، وأنها تواطأت معه في ارتكاب الواقعة باصطحاب أسرتها للتنزه بمنطقة القاهرة الجديدة وقت ارتكاب الحادث.

هذا المحتوي ( الحوداث اليوم «سواق الهانم».. يسرق الزوج ويمارس الحرام مع الزوجة ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( الوفد )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو الوفد.

أخبار ذات صلة

0 تعليق