لبنان اليوم مغتربو ديربورن: لن نستطيع ممارسة حقنا الإنتخابي بسبب مخاوفنا الأمنية

النشرة (لبنان) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

كشفت صحيفة "صدى الوطن" الأميركية أن لجنة منبثقة عن لقاء تشاوري لمغتربين لبنانيين بمدينة ديربورن الأميركية رفعت رسالة، إلى رئيس الجمهورية ​ميشال عون​ ورئيس مجلس النواب ​نبيه بري​ ورئيس الحكومة ​سعد الحريري​، تطالب ​الدولة اللبنانية​ بما وصفته "تصحيح الخلل المترتب على تصويت المغتربين اللبنانيين في ​الولايات المتحدة الأميركية​ بشكل يحقّق العدالة والمساواة بين جميع المواطنين، من مختلف المناطق، وبما يحقق الأمن والأمان لأبناء الجالية اللبنانية المقيمة في أميركا".

if(isMobile){ googletag.cmd.push(function() { googletag.display('div-gpt-ad-news-under-image-m'); });}

وأوضحت أنّ "الرسالة الّتي أُبرقت –الثلاثاء الماضي- إلى ​السفارة اللبنانية​ في ​واشنطن​، تمهيداً لإيصالها إلى رئيس الجمهورية ورئيسي المجلس النيابي والحكومة حسب الأصول، أشارت بشكل محدد إلى هواجس المغتربين من أبناء الجنوب اللبناني وزحلة وجبيل وبعلبك-الهرمل و​بعبدا​ و​بيروت​ وقلقهم من المشاركة في ​الانتخابات النيابية 2018​ المُزمَع إجراؤها في شهر أيار المقبل، مؤكّدة أنّ شرائح واسعة من اللبنانيين في المهجر الأميركي لن تستطيع ممارسة حقها الديمقراطي باختيار مرشحيها، خوفاً من احتمال الملاحقة القانونية أو المساءلة من قبل الأجهزة الفدرالية".

وبيّنت الرسالة أنّ "هذه المخاوف والشكوك تأتي على خلفية إدارج الولايات المتحدة لـ"​حزب الله​" ظلماً على لائحة ​الإرهاب​ وحظرها للتعامل معه وتقديم أي شكل من أشكال الدعم له"، لافتةً إلى أنّ "في ظل ​قانون الإنتخابات​ اللبناني الجديد الّذي جعل الإقتراع للوائح بكليّتها ومنع انتقاء المرشحين من ضمن هذه اللوائح، فإنّ شريحة واسعة من اللبنانيين ممّن يحقّ لهم الإقتراع وجدت نفسها بمواجهة القانون الأميركي"، موضحةً أنّ "قانون الانتخاب الجديد يسمح بمشاركة المغتربين اللبنانيين في ​الإنتخابات النيابية​ للمرّة الأولى، وتشير الأرقام إلى أنّ أعداد المسجلين في الولايات المتحدة للمشاركة في الإنتخابات النيابية تزيد عن 10 آلاف مسجل، بينهم حوال 800 مسجل فقط في ديربورن الّتي تضمّ أكبر تجمع للبنانيين في الولايات المتحدة".

وعزت الرسالة، بحسب الصحيفة، "انخفاض أعداد المدرجين على ​لوائح الشطب​ في مدينة ديربورن إلى عزوف السواد الأعظم من اللبنانيين عن التسجيل المسبق، إلى خشية الكثيرين منهم من المساءلة القانونية إذا ما أدلوا بأصواتهم لأي من اللوائح التي يشارك فيها حزب الله".

اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (النشرة (لبنان) ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي النشرة (لبنان) ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "لبنان اليوم مغتربو ديربورن: لن نستطيع ممارسة حقنا الإنتخابي بسبب مخاوفنا الأمنية" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق