المرأة العربية " ما علاقة الإمساك المزمن بسرطان القولون؟ "

البوابة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لا يعتبر الإمساك عامل خطر مسبب لسرطان القولون. على أية حال، يمكن للإمساكِ المستمر أن يكون مؤشر إنذار مبكر للإصابة بسرطان القولون. لذلك، يجب الانتباه من النوبات الطويلة من الإمساك غير المفسرة وأن تؤخذ بجدية، كما يجب أن تستشير الطبيب فور شعورك بأمر غير طبيعي في حركة الأمعاء.

ولكن يجب أن تنتبه أيضاً إلى أن الإمساك المزمن قَد ينجم عن تشكيلة واسعة من المشاكل: مثل داء السكري، خلل الغدة الدرقية، الأدوية واعتلال الأعصاب، لتسمية بعض المسببات. وقَبل أن يوصي الأطباء بأيّ معالجة للإمساك المزمن، يجب أن يحاولوا تحديد السبب، مع إمكانية ترجيح أن يكون السبب سرطان القولون.

يؤدي سرطان القولون إلى إمساك نموذجي إذا كان الورم يعرقل مسار القولون. ويحدث هذا في أغلب الأحيان إذا كان الورم يقع في القولون الأسفل أو المستقيم (الجانب الأيسر للقولون)، في المنطقة التي يكون فيها الإخراج صلباً. نموذجياً، لا تسبب الأورام في القولون العلوي (الجانب الأيمن) الإمساك لأن الإخراج يكون سائلاً ويمكن أن يمر بسهولة أكثر دون عرقلة.

كيف يعالج الإمساك؟
بالرغم من أن المعالجة تعتمد على السبب، والحدة، والمدّة، إلا أن معظم الحالات تستجيب لتغير النمط الغذائي وأسلوب الحياة.

- الحمية:
تساهم الحمية الغنية بالألياف من (20 إلى 35 غرام كل يوم) على تشكيل براز ضخم وطري. ويستطيع أي طبيب أو أخصائي حميات غذائية أن يساعد المريض على تخطيط حمية ملائمة. وتتضمن الأطعمة الغنية بالألياف، الفاصوليا، والحبوب الكاملة، وحبوب النخالة، والفواكه الطازجة، والخضار مثل الهليون، والكرنب، والملفوف، والجزر.

أما بالنسبة للأشخاص المعرضين للإمساك فيمكن أن يساهم التقليل من الأطعمة التالية على تحسن صحتهم مثل البوظة، والجبن، واللحم، والأطعمة المصنعة.

- تغير أسلوب الحياة

يمكن لتغير أسلوب الحياة أن يساعد على معالجة ومنع الإمساك، مثل شرب كمية كافية من الماء، والسوائل الأخرى مثل الفاكهة، والعصائر النباتية، والشوربات الشفافة، التمارين اليومية، بالإضافة إلى تناول الألياف التي تساهم في تحريض الأمعاء على الحركة.


- المسهلات:
أكثر الناس الذين يصابون بالإمساك بشكل معتدل لا يحتاجون إلى مسهلات. على أية حال، لأولئك الذين لا زالوا يصابون ا بالإمساك رغم تغيير أسلوب الحياة والحمية، قد يوصي الأطباء باستعمال المسهلات أو الحقن الشرجية لفترة محدودة. وتساعد هذه المعالجة على إعادة تدريب الأمعاء البطيئة. وينصح باستعمال المسهلات للأطفال لفترة قصيرة أيضاً. ويقوم الطبيب وحده بتحديد نوع العلاج الأفضل، ويمكن تناول المسهلات على شكل أقراص، أو سائل، أو علكة، أو بودرة.

نقاط للتذكير:
·يصيب الإمساك كل شخص تقريباً.
·يعتقد بعض الناس أنهم مصابون بالإمساك، بينما في الواقع حركة أمعائهم منتظمة.
·من أكثر مسببات الإمساك شيوعاً، الحمية الغذائية الفقيرة، وقلة التمارين الرياضية.
·من المسببات الأخرى للإمساك، استعمال الأدوية، متلازمة اضطراب المثانة، و سوء استعمال المسهلات، أو الإصابة بمرض ما.
·يجب إجراء فحوصات مخبرية متعددة قبل زيارة الطبيب.

نصائح سهلة ويومية لتجنب الإمساك:

1. تناول حمية غنية بالألياف مثل الفاصوليا، والنخالة، والحبوب الكاملة، والفواكه الطازجة، والخضار.

2. شرب الكثير من السوائل.

3. إتباع تمارين رياضية منتظمة.

4. حدد موعداً منتظماً للذهاب إلى الحمام بعد وجبة الفطور أو العشاء.

5. لا تهمل أي رغبة بالذهاب لقضاء الحاجة.

6. عادات الأمعاء تختلف من شخص لأخر.

7. إذا استمرت فترة الإمساك، قم باستشارة الطبيب.

8. لا يحتاج الأشخاص الذين يعانون من إمساك معتدل للمسهلات، بل يمكنهم تناول أطعمة غنية بالألياف وانتظار رد فعل الأمعاء.

قد يعجبك أيضاً:
7 خطوات طبيعية لعلاج الإمساك المزمن وصعوبة الإخراج
علاج الإمساك المزمن في يومين فقط

اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (البوابة ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي البوابة ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "المرأة العربية " ما علاقة الإمساك المزمن بسرطان القولون؟ "" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق