منوعات - تطورات جديدة في قضية اغتصاب تلميذة.. القبض على الجاني والفيديو صوّر في هذه المدينة!

موقع المراة اليك 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

محرري إليكـِ: بعدما تداول رواد المواقع الإجتماعية، مقطع فيديو لشاب يحاول اغتصاب فتاة تدعى خولة، في الشارع العام وصديقه وثّق لحظة الإعتداء الشنيع الذي تعرضت له الضحية الظاهرة في الفيديو، وحسب ما نقلته وسائل الإعلام المغربية قبل قليل من صباح اليوم الأربعاء 28 مارس، أنه تم اعتقال الجاني والتعرف على هويته هو ورفيقه الذي قام بتصوير الفيديو.

وتداولت المواقع الإلكترونية أن مقطع الفيديو الذي انشر قبل 24 ساعة من الان عبر السوشيال ميديا، تم تصويره خلالشهر يناير الفارط من سنة 2018 ببنجرير، حيث ظهر المتورط في قضية الاعتداء الجنسي على تلميذة وهو يحاول تجريدها من ملابسها لمحااولة اغتصابها، إلا أنه فرّ في اخر لحظة بعد مشاهدة شخص قادم لإنقاذ الضحية.

لحظة الإعتداء على الفتاة من موقع فيسبوك

وأكدت المصادر نفسها أن مصالح مختصة تابعة للمديرية العامة للأمن الوطني، باشرت منذ ظهور الفيديو، أبحاثا وتحريات دقيقة، مكنت من تحديد هوية الجاني، وكثفت من جهودها إلى أن تمكنت من إيقافه بمقاطعة البرنوصي، و تحديدا بحي ” الأزهار “، فيما لا زال البحث جاريا عن مرافقه الذي وثق المشهد عبر عدسة هاتف النقال.

لحظة الإعتداء على الفتاة من موقع فيسبوك
وحسب ما نشره موقع “تيل كيل عربي”، فإن الجاني، يبلغ من العمر 21 سنة واسمه ياسين، أما ضحية قاصر واسمها خولة، كما تم تحديد هوية مصور الفيديو، والبحث جار عنه. وأن الفيديو صور شهر يناير الماضي، وتسرب إلى مواقع التواصل الاجتماعي حوالي الساعة الثانية بعد زوال يوم أمس الثلاثاء.

وأضاف الموقع نفسه، أن عملية تحديد هوية الجاني والبحث عنه، تمت بتنسيق بين مصالح الدرك الملكي ومديرية الأمن الوطني والسلطات المحلية بالإضافة إلى رجال التعليم في المنطقة المذكورة. وقالت مصادر الموقع، أنه تقرر التكفل بالطفلة، وهي تلميذة من طرف وزارة الصحة لمتابعتها نفسياً.

اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (موقع المراة اليك ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي موقع المراة اليك ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "منوعات - تطورات جديدة في قضية اغتصاب تلميذة.. القبض على الجاني والفيديو صوّر في هذه المدينة!" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق