الارشيف / الرياضة / المصرى اليوم

اخبار الرياضة هل ينجح صانع معجزات هيدرسفيلد في مساعدة رمضان صبحي على التألق بالبريميرليج؟

المصري اليوم - اشترك في اخبار الرياضة و خليك في الملعب

أعلن نادي هيدرسفيلد تاون اليوم رسميًا ضم الجناح المصري الشاب رمضان صبحي من صفوف ستوك سيتي في مقابل 5.7 مليون باوند «بحسب التقارير الصحفية» وبعقد يمتد لـ3 مواسم.

وتعد هذه خطوة جيدة للجناح المصري الشاب الذي حظي بأسوأ مواسمه في مسيرته عندما فشل مع بقية رفاقه في صفوف ستوك سيتي بالإبقاء على الفريق ضمن صفوف فرق البريميرليج، وهبط النادي للتشامبيونشيب «الدرجة الأدنى من الدوري الممتاز» بنهاية موسم 2017/2018.

وكان صبحي انضم لصفوف ستوك سيتي في صيف 2016 وهو واحد من ابرز المواهب الشابة في الكرة العالمية واسم من الأسماء التي رُشحت لجائزة الفتى الذهبي التي تُمنح لأفضل موهبة شابة.

ولم تكن أول مواسم صبحي مع الفريق جيدًا لكن الجناح المصري قدم مستويات مقبولة للاعب شاب يخوض تجربة الإحتراف لأول مرة في مسيرته وضمن مسابقة هي الأصعب والأقوى في الكرة الأوروبية والعالمية.

وجاء الموسم الثاني بشكل مخيب لرمضان صبحي على الرغم من ان مشاركات اللاعب مع الفريق في الدوري قد زادت عن اول موسم «لعب 17 مباراة في أول موسم ولعب 24 مباراة في الموسم التالي»، لكن المردود الفردي أو الجماعي لم يكن على المستوى المأمول، وهبط ستوك سيتي بنهاية الأمر بعد 9 سنوات متتالية في البريميرليج.

ولكن الجناح المصري حصل على فرصة أخرى لإثبات جدارته بالتواجد ضمن البريميرليج، مع عرض هيدرسفيلد تاون ومدربهم دايفيد فاجنر للاعب المصري الشاب.

وسيكون أمام رمضان صبحي فرصة كبيرة مع المدرب الألماني الأصل، الأمريكي الجنسية، الذي لديه خبرة كبيرة بالكرة الألمانية وهو من قاد ثورة هيدرسفيلد تاون بالصعود لأول مرة في تاريخ النادي للبريميرليج «موسم 2016/2017» ثم النجاح في الإبقاء على النادي ضمن صفوف البريميرليج مع أول موسم له في المسابقة وسط الأسماء والمستويات الكبيرة، لكن دافيد فاجنر نجح في صناعة منظومة قوية من مجموعة لاعبين شباب ساعدت النادي بالنهاية على البقاء في البريميرليج لموسم 2018/2019.

ويعتبر دافيد فاجنر هو الصديق المُقرب من المدرب الألماني ومدرب محمد صلاح في ليفربول، يورجن كلوب، وسبق لكلاهما ان عملا معًا في نادي بوروسيا دورتموند، حيث كان كلوب يدرب الفريق الأول بينما كان فاجنر يدرب الفريق الرديف، وكان انتقال فاجنر للعمل في هيدرسفيلد بمباركة صديقه الذي شجعه على القدوم لإنجلترا والعمل في دوري صعب مثل التشامبيونشيب، لكن فاجنر اثبت قدراته وإمكانياته ونجح في صناعة ما هو اقرب للمعجزة مع هيدرسفيلد تاون حتى اللحظة.

وسيأمل رمضان ان ينجح دافيد فاجنر في اخراج افضل مستوياته، مثلما نجح صديقه يورجن كلوب مع صلاح، وسيعول رمضان على سنه الصغير وإمكانياته المميزة بالإضافة لخبراته الدولية مع سنه الصغير، فصبحي في جعبته 26 مباراة دولية بالإضافة لخبرة منتظرة من كأس العالم، بالإضافة لأكثر من 40 مشاركة في البريميرليج.

هذا المحتوي ( اخبار الرياضة هل ينجح صانع معجزات هيدرسفيلد في مساعدة رمضان صبحي على التألق بالبريميرليج؟ ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( المصرى اليوم )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو المصرى اليوم.

قد تقرأ أيضا