الرياضة اليوم بالفيديو.. التجربة الروسية لعودة الجماهير بين القبول والرفض

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

جريدة الوفد: كتب- محمود أمين وأحمد علي:

 

تنوعت آراء الجماهير في الشارع المصري بين مؤيد ومعارض بشأن الإجراءات التي يريد اتحاد الكرة اتخاذها في عودة الجماهير للملاعب المصرية بمحاكاة التجربة الروسية المنفذة في كأس العالم حاليا.

ويبحث اتحاد الكرة حاليا اتخاذ إجراءات جدية لتطبيق " التجربة الروسية " لحل معضلة "عودة الجماهير" للملاعب المصرية بعد فشل أغلب الحلول التقليدية التي طرحت من قبل للتنسيق بين اتحاد الكرة والأمن المصري.

 وتعتمد التجربة الروسية علي إصدار بطاقات هوية "fan id" للمشجعين الذين يرغبون في حضور المباريات وسيكون شراء التذاكر مشروطا بحمل بطاقة الهوية، وإصدار صحيفة جنائية للمشجعين "فيش وتشبيه" قبل استخراج بطاقات الهوية لهم، ولا تصدر بطاقات الهوية لمن يوجد عوائق في صفحته الجنائية.

وتم اتخاذ قرار منع الجماهير لحضور المباريات لأول مرة بعد أحداث مباراة الأهلي والمصري المعروفة إعلاميًا بـ"مذبحة بورسعيد"، التي سقط فيها 74 شهيدًا من جماهير النادي الأهلي عام2012، ثم عادت الجماهير مرة أخرى للمدرجات بعد

14 شهرًا.

 ونتيجة لأعمال الشغب التي قامت بها جماهير الأهلي في إياب دور 32 مع توسكر الكيني في دوري أبطال إفريقيا، حيث اشعلت مدرجات ملعب الجيش ببرج العرب بالألعاب النارية والصواريخ فقرر وزير الرياضة وقتها منع جماهير الأندية من حضور المباريات بهدف عدم تعرض سلامة الجمهور للخطر والمنشآت للتلف.

في هذا الصدد استطلعت بوابة الوفد آراء الشارع المصري حول عودة الجماهير والإجراءات التي ينوي اتحاد الكرة اتخاذها لتنفيذ التجربة الروسية.

قال أحمد حسن 35سنة: "أنا مع قرار اتخاذ عودة الجماهير في الوقت الحالي والخطوة هذه كبيرة جدا في المسيرة الأمنية في البلد لأنه هيوفر جهد كبير وهيمنع أي شغب أو التحامات في الملاعب المصرية، والجماهير المصرية عندها الثقافة اللي تقدر تستوعب النظام ده بشرط أن يكون هناك آلية للتطبيق وبالطريقة دي

ADTECH;loc=300;grp=%5Bgroup%5D
الأمن العام يستطيع أن يحافظ على السلم العام".

وأكد مشجع مصري رفض ذكر اسمه أنه مع عودة الجماهير، ولكن التجربة الروسية غير مناسبة تماما مع الواقع المصري وفيها إهانة للجماهير، ويمكن استخدام بدائل أمنية أفضل لمنع الشغب والألعاب النارية مثل تركيب كاميرات مراقبة والتفتيش الصارم على البوابات؛ لمنع دخول الشماريخ والأسلحة البيضاء وما شابه ذلك.

وقال أحمد صقر18سنة " القرار ممكن يكون صح وممكن يكون غلط، صح لو اتحاد الكرة عايز يحافظ على الأمن العام وعدم وجود فوضى، متابعا بأن النظام مش ممكن يتطبق بنسبة100%؛ لأن كل  تجربة ولها عيوبها وبالطريقة دي ممكن نحرم ناس من التشجيع".

وأيد مشجع آخر القرار بقوله: "نظام موفق من اتحاد الكرة وهيزرع انتماء للاعبين، والداخلية هتقدر تنسق مع اتحاد الكرة إجراءات مثل هذه". مضيفا بأن الجماهير المصرية تتمتع بثقافة عالية تساعدها على استيعاب هذا النظام.

وأوضح  احد المشجعين أنه يؤيد هذا القرار، ولكن بوجود ضوابط دخول ويجب ترسيخ الثقافة المصرية في عقول المصريين من خلال حملات التوعية عبر وسائل الإعلام، لتستطيع الجماهير المصرية استيعابه، خاصة ان هذا النظام سيمنع حدوث أي سب وقذف للعائلات الموجودة في المدرجات، والناس في بيوتها لن تسمح أي ألفاظ تخدش الحياء.

 

هذا المحتوي ( الرياضة اليوم بالفيديو.. التجربة الروسية لعودة الجماهير بين القبول والرفض ) منقول بواسطة محرك بحث الموقع وتم نقله كما هو من المصدر ( الوفد )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو الوفد.

أخبار ذات صلة

0 تعليق