«الآثار» تنظم المؤتمر الدولي الثاني عشر لعلوم المصريات

الزمان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الزمان: تنظم وزارة الآثار بالتعاون مع الجمعية الدولية لعلماء المصريات المؤتمر الدولي الثاني عشر لعلوم المصريات والذي سوف ينعقد في الفترة من ٣ الي ٨ نوفمبر ٢٠١٩ بمدينة القاهرة.

وقال د. مصطفي وزيري الأمين العام للمجلس الأعلي للآثار والأمين العام للمؤتمر، أن تنظيم وإستضافة هذه الدورة فازت بها مصر عام 2015 خلال انعقاد الدورة الحادية عشر للمؤتمر في متحف فلورنسا للآثار بإيطاليا، حيث ينعقد المؤتمر بشكل دوري كل أربع سنوات بإحدي دول العالم لمناقشة وعرض أحدث ما توصلت إليه علوم المصريات، فهو من أهم المؤتمرات العلمية في مجال علم المصريات في العالم.

وأوضح أن هذه الدورة هي الدورة الثالثة التي تفوز مصرحيث نظمت مصر من قبل دورتين من هذا المؤتمر عامي ١٩٨٨ و ٢٠٠٠ و كانتا من أهم وأنجح دوراته.

وقد تم تشكيل لجنتين لإعداد وتنظيم المؤتمر. تكون اللجنة العلمية برئاسة أ. د علا العجيزي عميد كلية الآثار الأسبق بجامعة القاهرة، وأساتذة الآثار المصرية من الجامعات الدولية والمصرية المختلفة، وممثلاً عن رئيس الجمعية الدولية لعلماء المصريات.

وأشار احمد عبيد رئيس اللجنة التنظيمية للمؤتمر، أن المؤتمر يقوم بمناقشة عدة محاور رئيسية تتمثل في تاريخ مصر القديمة، وتاريخ علم المصريات، والتعريف بالطرق الحديثة المستخدمة في أعمال الحفائر الآثرية، وإدارة المواقع الأثرية والترميم وعلوم الآثار والتكنولوچيا، والمتاحف الأثرية، بالاضافة إلي الفن والعمارة، واللغة والأدب، والمعتقدات الدينية، والحياة الإجتماعية في مصر القديمة.

وأضاف أنه خلال المؤتمر سيتم تنظيم عدة ندوات تخصصية لمناقشة التحديات والمشاكل التي تواجه الآثار المصرية وكيفية التغلب عليها. كما سوف يتم تنظيم عدد من الزيارات الميدانية للمتاحف والمواقع الأثرية بمحافظتي القاهرة والجيزة.

ومن جانبة قال د. هشام الليثي رئيس الإدارة المركزية لتسجيل الآثار وعضو مجلس إدارة الجمعية الدولية لعلماء المصريات، أن وزارة الآثار قامت باصدار اللوجو الخاص بالمؤتمر والذي يعبر عن أحد القطع الأثرية الهامة من مجموعة الملك توت عنخ آمون.

هذا المحتوي ( «الآثار» تنظم المؤتمر الدولي الثاني عشر لعلوم المصريات ) منقول بواسطة محرك بحث الموقع وتم نقله كما هو من المصدر ( الزمان )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو الزمان.

أخبار ذات صلة

0 تعليق