بينها سعودية وإماراتية.. «هاكرز» إيراني يستهدف شركات في الشرق الأوسط

صدي البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

صدي البلد: كشفت شركة أمريكية متخصصة في الأمن المعلوماتي، أن قراصنة يعملون لشركة تسمى "شافر" في طهران استهدفت شركات ومؤسسات جديدة في الشرق الأوسط خلال العام الماضي من أجل التجسس عليها.

وبيّنت "سيمانتك" الأمريكية، أنها تراقب نشاط هذه المجموعة من القراصنة منذ عام 2015، موضحة أن الهجمات التي نفذتها تستهدف بشكل خاص جمع معلومات أو تسهيل مراقبة أفراد، وأنها استهدفت بشكل خاص مزود خدمات اتصال كبير في المنطقة وشركة عالمية كبيرة لحجز تذاكر السفر.

وتابعت الشركة: أن المجموعة استهدفت 9 شركات ومؤسسات تتركز في إسرائيل والأردن والإمارات والسعودية وتركيا.

ومع روسيا وكوريا الشمالية والصين، تعد إيران بين الدول الأربع التي ينشط فيها القسم الأكبر من قراصنة المعلوماتية، وفق خبراء غربيين، بحسب ما نقلت قناة "الحرة" الأمريكية.

واستخدم قراصنة "شافر" تقنية "فيشنغ محددة الهدف" التي تقوم على إرسال رسائل إلكترونية مرفقة بوثيقة "إكسل" خبيثة وتمكنوا من السيطرة على عدد من البرمجيات المجانية مثل "أولترا في إن سي" الذي يتيح التحكم بحاسوب عن بعد.

ويشتبه في أن إيران كانت ضالعة في هجمات استهدفت قطاع الطاقة السعودي وشركة أرامكو في 2012.

اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (صدي البلد ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي صدي البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "بينها سعودية وإماراتية.. «هاكرز» إيراني يستهدف شركات في الشرق الأوسط" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق