عاجل: ملتقى دولي للتضامن مع عمال وشعب فلسطين

جريدة الدستور 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

جريدة الدستور: قرّرت الدورة الـ45 لمؤتمر العمل العربي، الأربعاء، في ختام أعمالها تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي، بالقاهرة، بحضور 17 وزير عمل، وممثلي أصحاب الأعمال والعمال بالدول العربية الأعضاء في منظمة العمل العربية، عقد اجتماع تنسيقي للمجموعة العربية المشاركة في اجتماعات الدورة (107) لمؤتمر العمل الدولي، المقرر عقده في جنيف في يونيو المقبل.

ومثل مصر في الدورة وفد ثلاثي "حكومة وأصحاب أعمال وعمال" برئاسة وزير القوى العاملة، محمد سعفان، ممثلا عن رئيس الجمهورية.

كما قرر المؤتمر تكليف مكتب العمل العربية باتخاذ الإجراءات التنظيمية لعقد الملتقى الدولي للتضامن مع عمال وشعب فلسطين والأراضي العربية المحتلة الأخرى، على هامش أعمال الدورة (107) لمؤتمر العمل الدولية في يونيو المقبل، وتوفير التسهيلات ومقومات انجاح هذا النشاط المهم، وتحقيق الأهداف المرجوة منه، وذلك بالتنسيق والتعاون مع الجهات الفلسطينية ذات العلاقة.

وأكد المؤتمر أهمية استمرار المدير العام لمكتب العمل العربي في إعداد التقرير السنوي بشأن المستوطنات الإسرائيلية، وأثرها الاقتصادية والاجتماعية السلبية على أوضاع أصحاب الأعمال والعمال في فلسطين والأراضي المحتلة الأخرى، وكذلك التقرير التحليلي حول ملحق تقرير المدير العام لمكتب العمل الدولي بشأن أوضاع العمال في الأراضي العربية المحتلة.

وقرر المؤتمر دعم الصندوق الوطني الفلسطيني للتشغيل والحماية الاجتماعية للعمال والترويج له من أجل تحقيق الأهداف النبيلة التي أنشئ من أجلها، ودعوة الدول العربية لتمويل إنشاء مركز تدريبي لتأهيل وتدريب العمال الفلسطينيين بهدف تنمية قدراتهم في الحصول على فرص العمل.

وأدان المؤتمر الاعتداءات الإسرائيلية الممنهجة على عمال وشعب فلسطين في الأراضي العربية المحتلة، مطالبا المجتمع الدولي بكافة مؤسساته وآلياته بوضع حد لهذه الانتهاكات التي تمثل اعتداء صارخا على القانون الدولي ومواثيق حقوق الإنسان.

اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (جريدة الدستور ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي جريدة الدستور ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "عاجل: ملتقى دولي للتضامن مع عمال وشعب فلسطين" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق