ليبيا اليوم واصفاً فجر ليبيا بالإنقلاب ..تجمع طرابلس الكبرى يجدد تمسكه بالسراج والعرادي يرد : أيادي مرتعشة كتبت البيان

اخبار ليبيا 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

اخبار ليبيا اليوم حيث ليبيا – أعرب عضو المجلس الوطني الانتقالي السابق ، القيادي بجماعة الإخوان المسلمين الليبية عبدالرزاق عن رفضه لفقرة من بيان تجمع أهالي وسكلن طرابلس الكبرى وصف من خلالها عملية فجر ليبيا بالعملية الإنقلابية .

وإعتذر العرادي عن نقله الجمعة بيان طرابلس الكبرى الذي أكد اتفاقه مع جل النقاط الواردة فيه واختلاقه معهم في بعضها مؤكداً بأن التجمع جانبه التوفيق في أحد النقاط الجوهرية والتي لم ينتبه لها  فقام بحذفه .

وإعتبر عضو الإنتقالي السابق الذي دائماً ما ينفي عنه تهمة التخطيط لعملية فجر ليبيا ، وصف البيان لتلك العملية بأنها إنقلاب مؤكداً بأن هذا الوصف دلالة ” على أن كاتبي البيان أيادي مرتعشة أو لعلهم يقصدوا بأنها عملية صد للانقلاب فخانهم التعبير “.

وكانت وسائل إعلام قد نشرت الجمعة بيان تجمع أهالي طرابلس الكبرى بشأن المواقف السياسية من الحرب في العاصمة إعتبر فيه الإتفاق السياسي كثمرة لماراثون طويل من المشاورات والمفاوضات والتنازلات، بين أطراف الصراع خلال وبعد عملية انقلاب  فجر ليبيا .

وأضاف البيان ” ايمانا منا بأن كل قطرة دم ليبية تسقط في هذه الحروب العبثية بين أبناء الشعب الواحد، هي وصمة عار على جبين كل منا ، لقد حوى الاتفاق السياسي، خارطة طريق لبناء دولة، بداية من إقرار حكومة واحدة، مرورا بإنهاء المليشيات المسلحة وتفعيل مؤسستي الجيش والشرطة، وانتهاء برفع الغبن والمعاناة عن الليبيين جميعا، وصولا لاقرار دستور وانتخابات رئاسية وتشريعية “.

وأشار التجمع الى ان الاتفاق السياسي تم إجهاضه، بحجج واهية، بدأت بتوسيع المجلس الرئاسي، ليصبح بتسع رؤوس، ثم برفض منح الثقة للحكومة، فالادعاء بأن الاتفاق السياسي غير شرعي وغير مدستر مع مماطلة من مجلس النواب في عقد الجلسات التي كانت تؤجل وتلغى، مرة بسبب سفر الرئيس، ومرة بسبب عدم وجود نصاب، ومرة بسبب اقتحام ” بوعكوز “، وهكذا، كانت لعبة تمطيط الوقت واضاعته واضحة لا تخطؤها عين ، وفقاً لنص البيان .

وتابع : ” لم يدخر مجلس النواب، وتبعه مجلس الدولة، ومصرف ليبيا المركزي، أي جهد في سبيل افشال المجلس الرئاسي، وعرقلته، واظهاره بمظهر العاجز الفاشل ، كل هذه المناكفات السياسية والمناورات، دفع ويدفع ثمنها المواطن الليبي، معاناة، وقهرا، وذلا، لتشن باسم رفع الظلم عنه حرباً، اجتمع فيها الأضداد، ليصبح أعداء الأمس، حلفاء اليوم “.

وفى إشارة على تأكيد دعمهم لرئيس المجلس الرئاسي فائز السراج الذي يحاول مجموعة من النواب وأعضاء مجلس الدولة الإستشاري الاطاحة به وإستبداله ، قال التجمع : ” بدلاً من أن يتحمل أعضاء مجلس النواب، ومجلس الدولة، خصوصا عن طرابلس، مسؤوليتهم التاريخية والأدبية، خاصة من كان شريكا في إقرار الاتفاق السياسي، بتبيان الحقائق، نراهم أول من يغسل يديه من الاتفاق، ويقفز في المجهول ” .

وحمّل تجمع سكان وأهالي طرابلس الكبرى  مجلس النواب ومجلس الدولة المسؤولية القانونية والأخلاقية تجاه عدم تطبيق الاتفاق السياسي مطالبين بإلزام الأول وخاصة نواب طرابلس، بإعلان موقف واضح من الحرب الدائرة في المدينة، دون مواربة أو لف ودوران.

كما طالب البيان بتجميد أعضاء طرابلس في مجلس النواب والدولة لعضويتهم إلى حين اتخاذ المجلسين موقف واضح مما يجري في طرابلس، وسحب الغطاء السياسي للعملية العسكرية التي لا تعرف هوية من يقودها على وجه التحديد .

وثمّن التجمع موقف رئيس المجلس الرئاسي فائز مصطفى السراج الذي قالو إنه تحلى بالشجاعة ولم يقفز خارج طرابلس هارباً، وإنما واجه الموقف بما توفر لديه من أدوات وامكانيات، دون أن يتنصل من مسؤوليته وذلك بحسب نص البيان.

وختم البيان بالتأكيد على خارطة الطريق التي أعلنها اتفاق باريس والمطالبة بتمكين السراج من إتمام مهتمه في قيادة هذه المرحلة الانتقالية، إلى أن يقول الشعب كلمته وفقا لآليات الديمقراطية المعروفة، بعيدا عن لغة السلاح والفرض والإرهاب مؤكدين على ما جاء في إحاطة مجلس الأمن ومثمنين فى ذات الوقت مجهودات المبعوث غسان سلامة ونتائج اجتماع الزاوية بين الاطراف المتحاربة .

المرصد – متابعات

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

هذا المحتوي ( ليبيا اليوم واصفاً فجر ليبيا بالإنقلاب ..تجمع طرابلس الكبرى يجدد تمسكه بالسراج والعرادي يرد : أيادي مرتعشة كتبت البيان ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( اخبار ليبيا )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو اخبار ليبيا.

أخبار ذات صلة

0 تعليق