منوعات Hotel Transylvania 3.. الكونت دراكولا يعيد نفسه

التحرير الإخبـاري 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

مصر اليوم حيث ملخص

بقصة خفيفة وأغاني سيلينا جوميز وجو جوناس التي يحبها المراهقون، يحاول صناع فيلم Hotel Transylvania 3: Summer Vacation أن يجدوا وصفة نجاح أحدث أجزاء السلسلة، فهل ينجحون؟

مجموعة من الوحوش تجتمع في فندق يقوم على خدمته الكونت دراكولا بنفسه.. هذه قصة فيلم يثير حماسة الأطفال والكبار سويًا، والدليل هو قيام صناع الفيلم بتكرار التجربة على مدار 3 أجزاء، ورغم الحماسة التي قابل بها الجمهور فيلم Hotel Transylvania 3: Summer Vacation  إلا أنها سرعان ما اختفت؛ فالجزء الثالث هو أسوأ أجزاء السلسلة، ما يرجع إلى عدة أسباب، بداية من قرار مؤلفي السيناريو جندي تارتاكوفسكي ومايكل مكولرز التخلي عن أقوى عناصر الفيلم ومغادرة الفندق نفسه في رحلة بحرية تركت الجمهور يتنقل بين المغامرات بسرعة تفقده تركيزه، فظهر الفيلم وكأن صناعه يرغبون في استنزاف 150 مليون دولار أخرى من "جيب" الأهالي دون بذل أدنى جهد لاستحقاقها، حسب موقع Variety الأمريكي.

المخرج: جندي تارتاكوفسكي.

سيناريو: جندي تارتاكوفسكي ومايكل مكولرز.

بطولة: سيلينا جوميز وآدم ساندلر وجو جوناس وأندي سامبيرج.

مدة العرض: 97 دقيقة.

تصنيف الفيلم: أنيميشن- كوميديا- مغامرة.

قصة الفيلم:
في إطار كوميدي يحكي فيلم Hotel Transylvania 3: Summer Vacation عن محاولة ميفيس، تقوم بدورها سيلينا جوميز، تنظيم رحلة لوالدها دراكولا، يقوم بدور آدم ساندلر، رغبة منها في إسعاد والدها الذي يستضيف الوحوش دائمًا في فندقه، بينما لا يجد أحدا يستضيفه، وبالطبع تأتي الرحلة في وقتها، فـ"دراكولا" يشعر بالوحدة في فندقه لا توجد رفيقة تؤنسه، وتقرر ابنته اصطحابه إلى رحلة بحرية، أو فندق على البحر على اسم السفينة، وهناك تبدأ المغامرة بلقاء دراكولا المسئولة عن تنظيم الرحلة، كابتن إيركا، تقوم بدورها كاثرين هان، التي نكتشف سويًا أنها حفيدة قاتل مصاصي الدماء فان هيسلنج، وتحاول بالطبع على امتداد الرحلة قتل "دراكولا" الواقع في غرامها بمختلف الطرق، بينما "ميفيس" الابنة تشتبه في أمرها، وتحاول اكتشاف حقيقتها قبل أن تنتهي الرحلة بموت كل الوحوش، وعلى رأسهم أبوها.
 


مخرج يحب الضحك
جندي تارتاكوفسكي هو مخرج كل أجزاء سلسلة فندق ترانسلفانيا، علاوة عن فيلم The Boss Baby، والعامل المشترك بين كل هذه الأفلام هو جرعات الضحك العالية التي يقدمها في أفلامه، وإن كانت غير أصلية؛ فصراع دراكولا مع حفيدة فان هيسلنج يشبه مغامرات توم وجيري (القط والفأر)، ما هي إلا صراع أبدي لا ينتهي بين الاثنين، لكنه لن يتوقف عن إضحاكك، و"تارتاكوفسكي" يعرف هذا جيدًا بسبب خلفيته القوية في مجال العمل في أفلام الإنيميشن، فتجده يجيد توظيف مشاهد مثل والد دراكولا العجوز "ذو الكرش" الذي يرتدي البكيني، ومشاكل فرانكنشتاين مع القمار ومحاولات المستذئب وزوجته المستمرة للاسترخاء من أطفالهم، كل ذلك لا يفشل في إثارة الضحك في دور العرض.

حبكة مفقودة
مشكلة هذا الجزء من سلسلة Hotel Transylvania هي غياب الحبكة، فكل المشاكل تم حلها في الأجزاء الأولى ولم تعد السلسة تحتمل أي إضافات أخرى؛ فشاهدنا في الجزء الأول محاولة "ميفيس" الخروج من الفندق الذي يحتجزها فيه أبوها ورؤية العالم الخارجي، ونجاحها في رؤية البشر بل والوقوع في غرام أحدهم، وشاهدنا حبيبها يتحول إلى واحد من مجموعة دراكولا نفسها، بل حتى البشر والوحوش حققوا تناغمًا في هذه السلسلة، إذن ما الجديد الذي قدمه الجزء الثالث الإجابة لا شيء، مجرد محاولة جديدة لجني الأموال يجتمع فيها آدم ساندلر وأصدقاؤه على الشاشة ليحاولوا استعادة شهرتهم الضائعة.


قصة فيلم Hotel Transylvania 3: Summer Vacation المكررة لم تقدم جديدًا، لكنها بالطبع تحوي كل عوامل الجذب في أفلام الإنيميشن بجرعات عالية من الضحك تضمن بقاء الأطفال مشدودين أمام الشاشة.

هذا المحتوي ( منوعات Hotel Transylvania 3.. الكونت دراكولا يعيد نفسه ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( التحرير الإخبـاري )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو التحرير الإخبـاري.

أخبار ذات صلة

0 تعليق