اخبار مصر العاجلة ابنة ضحية السلام: "بابا أخرج أشقائى من الأوضة علشان يقتل أمى وحاول قتلى"

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اخر اخبار مصر العاجلة حيث لم تكن تدرى الطفلة الصغيرة أن الخلافات الزوجية ستكون سبباً فى مقتل والدتها أمام عينيها، ومن أقرب الأشخاص إليها والدها الذى استل سكينا وتعدى على والدتها بالضرب أمام عنيها، فتحاول المسكينة أن تتدخل لفض المشاجرة، ومحاولة إنقاذ الوالدة التى بدأت دمائها تسيل بغزارة وصرخات الألم تزداد مع كل طعنة يسددها المتهم.

شرح أمر الإحالة تفاصيل الواقعة مؤكداً أن المتهم "على.ش.ع"، 41 سنة، صاحب سوبر ماركت، مقيم السلام، قتل المجنى عليها ألطاف ع.م عمداً مع غير سبق إصرار أو ترصد بأن انهال عليها طعناً مستخدماً فى ذلك سلاح أبيض "سكين" قاصداً إزهاق روحها فأحدث بها الإصابات الموصوفة بتقرير الطب الشرعى، وقد اقترنت تلك الجناية بأخرى وهو شروعه فى قتل ابنته "شروق" من غير سبق إصرار أو ترصد بأن انهال عليها طعناً مستخدماً فى ذلك سلاحا أبيض "سكين" قاصداً إزهاق روحها، فأحدث بها الإصابات الموصوفة بتقرير الطب الشرعى، وقد خاب أثر جريمته لسبب لا دخل لإرادته فيه وهو مداركه المجنى عليها بالعلاج وذلك حال كونها طفلة لم تتجاوز الثامنة عشر من العمر.

وقالت المجنى عليها "شروق" نجلة المتهم والضحية بالتحقيقات، إن مشاجرة نشبت بين والدها ووالدتها المجنى عليها على أثر خلافات زوجية بينهم فقام المتهم بإغلاق باب مسكنهم عقب أن خرج أشقائها حتى انهال طعناً على والدتها المجنى عليها بالسكين قاصداً قتلها فأحدث بها الإصابات التى أودت بحياتها، وحال محاولتها التدخل لمنعه من ذلك بادرها بعدة طعنات مستخدماً نفس السكين قاصداً قتلها فأحدث ما بها من إصابات.

كما أكدت الشاهدة الثانية "أسماء.ش"، 39 سنة، ربة منزل، بأنه تناهى إلى سمعها صوت استغاثة المجنى عليها من المتهم فحاولت الدنو من المسكن لإنقاذهما إلا أنها لم تتمكن من ذلك، كما أكد الشاهد الثالث "تامر.ع"، 32 سنة، عامل، بما أكدته الشاهدة الثانية، فقررت النيابة العامة إحالة المتهم إلى محكمة الجنايات.

هذا المحتوي ( اخبار مصر العاجلة ابنة ضحية السلام: "بابا أخرج أشقائى من الأوضة علشان يقتل أمى وحاول قتلى" ) منقول بواسطة محرك بحث الموقع وتم نقله كما هو من المصدر ( اليوم السابع )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو اليوم السابع.

أخبار ذات صلة

0 تعليق