تعرف على المقاتلة الكردية التي تمت تعريتها بعد قتلها في سورية

لايف ستايل 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لايف ستايل: كشفت "بي بي سي" عن تفاصيل بشأن المقاتلة الكردية التي انتشر مقطع فيديو لها في الأول من فبراير/شباط 2018، حيث قام عناصر من الجيش الحر السوري بتعرية جثتها والتمثيل بها، مطلقين عبارات شهوانية على جثتها الميتة المكشوفة والمغطاة بالدماء مثل عبارة "يا زلمة حلوة"، وأثار المشهد غضب على وسائل التواصل الاجتماعي حول العالم.

هي أمينة عمر من مواليد 1992 من الشهباء، قرية قيركلبين، لم تكمل دراستها الاعدادية، وانضمت إلى وحدات حماية المرأة في عام 2015 بشكل طوعي للدفاع عن أبناء شعبها في المناطق الكردية السورية، واستشهدت في قرية قرنة التابعة لمقاطعة عفرين في الأول من فبراير/شباط عام 2018.

وتقول القيادية في وحدات حماية المرأة الكردية نسرين عبدالله،  "استشهدت بارين كوباني مع ثلاث من رفيقاتها في قرية قرنة في الأول من الشهر من فبراير/شباط عام 2018، في مواجهات عنيفة مع الجيش التركي والجيش الحر، وأنهن حاربن حتى اللحظة الأخيرة من حياتهن ولم يرضين الإنسحاب إلى الخلف عندما تلقين التعليمات بذلك وأن كل الروايات التي كتبت عنها بأنها فجرت نفسها عار عن الصحة".

وتتابع "وبعد استشهادها في المعركة، سحبها عناصر من الجيش السوري الحر ، وبدؤوا بإهانة جثتها بعد أن عروها من ملابسها، ومزقوا ثدييها، ليأخذوا صورة سيلفي مع الجثة، ويقوم أحدهم بوضع قدمه على ثديها بفخر كعلامة أنه انتصر على الجثة. يا له من انتصار!".

وفي مقطع فيديو قبل مقتلها ظهرت بارين تقول: "لم أكن أعرف شيئًا عن عالم السياسة أو النضال العسكري، قبل انضمامي إلى وحدات حماية المرأة، لكنني أدركت لاحقًا بأن حريتي تبدأ بدفاعي جنبًا إلى جنب مع أبناء بلدي عن أرضي وشعبي ومفاهيم الحرية الديمقراطية التي نسعى إلى تحقيقها في سورية".

 

اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (لايف ستايل ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي لايف ستايل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "تعرف على المقاتلة الكردية التي تمت تعريتها بعد قتلها في سورية" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق