اخبار العالم اليوم : زيهوفر ينوي تشغيل أولى مراكز إعادة اللاجئين عقب العطلة الصيفية

dw 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اخبار العالم اليوم حيث يحاول وزير الداخلية الألمانية الإسراع بفتح مراكز جديدة للاجئين تتولى استقبال اللاجئ والبت في قراره ثم ترحيله في حالة رفض طلبه. وأطلق على تلك المراكز اسم "أنكر"! فماذا خلف تلك المراكز؟

يعتزم وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر تشغيل مراكز تجريبية أولية للاجئين يتم فيها القيام بجميع إجراءات اللجوء إلى ألمانيا. وقال زيهوفر اليوم الجمعة (6 أبريل/ نيسان 2018)، خلال زيارته الأولى إلى المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين في نورنبيرغ بعد توليه منصب وزير الداخلية، إنه من الممكن أن يصل عدد هذه المراكز "إلى خمسة" مراكز تجريبية في الولايات الألمانية الكبرى ستبدأ أعمالها في أيلول/ سبتمبر أو تشرين الأول / أكتوبر المقبل.

وأعلن زيهوفر أن "خطته النموذجية للهجرة" ستعرض على مجلس الوزراء في موعد أقصاه العطلة الصيفية على أقصى تقدير، مؤكداً أن المكتب الاتحادي للهجرة يحتاج "بوضوح إلى مزيد من العاملين"، مشيراً إلى أنه سيعمل من أجل تحقيق ذلك خلال مفاوضات الموازنة الجديدة.

ماذا تعني مراكز "أنكر"؟

ويطلق على المراكز التي ينوي زيهوفر افتتاحها كلمة "أنكر" (Anker) وهي اختصار لثلاث كلمات تعنى "الوصول، البت في الطلب، والإعادة" (إلى البلد الأصلي). ومن أجل التعجيل بإجراءات بحث قضايا اللجوء ينوي وزير الداخلية الألماني إضافة جورجيا إلى قائمة الدول الآمنة تضم أيضا المغرب والجزائر وتونس، حسب ما ذكرت مجلة "دير شبيغل" الألمانية. وكان مجلس الولايات (بوندسرات)، قد منع توسيع القائمة خلال الدورة التشريعية الماضية.

Rückführungszentrum für Flüchtlinge (picture-alliance/dpa/M. Balk)

مركز إعادة لاجئي البلقان في إنغولشتات بجنوب ألمانيا (أرشيف)

وبحسب ما نقلت وكالة رويترز، فإن عقد الائتلاف الحكومي بين الاشتراكيين والمسيحيين تضمن أن يتم في المستقبل اعتبار أي دولة ضمن البلدان الآمنة إذا انخفضت بشكل منتظم نسبة من تتم الموافقة على طلبات لجوئهم من مواطنيها لأقل من خمسة بالمائة.

من ناحية أخرى، أعلن وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر الاحتفاظ بوتيرة تسريع الرقابة على الحدود والتعجيل بإلحاق أسر اللاجئين بهم وترحيل من لم تقبل أوراقه منهم رغم الانتقادات الكثيرة لخططه تلك. وقال زيهوفر "أريد أن أسرع وتيرة العمل في هذا الاتجاه".

وتابع وزير الداخلية الألماني بالقول: "إن نتائج الانتخابات البرلمانية الأخيرة كانت سيئة للغاية بالنسبة لحزبي التحالف المسيحي (الاتحاد المسيحي الديمقراطي والحزب المسيحي الاجتماعي البافاري)، وكذلك بالنسبة للحزب الاشتراكي الديمقراطي، مؤكدا أنه يريد الآن أن يبين للمواطنين أن الرسالة المرتبطة بهذه النتيجة قد وصلت للساسة وتم استيعابها.

ص.ش/ع.ش (د ب أ، رويترز)

  • Heidenau - Bundeskanzlerin Angela Merkel

    اللاجئون أكبر تحد تواجهه ألمانيا منذ الحرب العالمية الثانية

    أكدت المستشارة أنغيلا ميركل أنه لن يكون هناك تسامح مع اليمينيين المتطرفين الذين يقومون بهجمات ضد اللاجئين في ألمانيا، وذلك عقب زيارتها لمركز إيواء اللاجئين في مدينة هايدناو بولاية ساكسونيا شرقي ألمانيا، والذي شهد لعمال شغب قبل أيام من اليمين المتطرف.

  • Bundeskanzlerin Merkel besucht Flüchtlingsunterkunft

    اللاجئون أكبر تحد تواجهه ألمانيا منذ الحرب العالمية الثانية

    قوبلت زيارة المستشارة ميركل بصيحات استهجان ومظاهرة ضدها وضد اللاجئين في هايدناو. ورفعت إحدى المتظاهرات لوحة كتبت عليها "خائنة الشعب" موجهة اتهامها للمستشارة ميركل، فيما أصيب العديد من رجال الشرطة في المواجهات وأعمال الشغب في المدينة من قبل اليمين المتطرف.

  • Deutschland Gauck besucht Flüchtlingsunterkunft in Berlin Wilmersdorf

    اللاجئون أكبر تحد تواجهه ألمانيا منذ الحرب العالمية الثانية

    وزار الرئيس الألماني يواخيم غاوك مركزا آخر لإيواء اللاجئين في برلين. وامتدح غاوك المتطوعين من أجل خدمة اللاجئين قائلا: المتطوعون يريدون إظهار أن هناك ألمانيا براقة تتجلى بسطوع في مواجهة ألمانيا المظلمة، التي نشعر بها عندما نسمع عن هجمات على نزل للاجئين أو حملات معادية للأجانب".

  • Deutschland Erstaufnahmelager für Flüchtlinge in Friedland

    اللاجئون أكبر تحد تواجهه ألمانيا منذ الحرب العالمية الثانية

    مئات اللاجئين الجدد في انتظار تقديم طلبات اللجوء في أحد مراكز استقبال اللاجئين الجدد في ألمانيا. وتواجه ألمانيا حاليا أكبر موجة لاجئين في تاريخها الحديث، وتوقعت أوساط رسمية ألمانية أن يصل عدد اللاجئين هذا العام إلى 800 ألف شخص.

  • Bildergalerie Wie wohnen Flüchtlinge in Deutschland Alfred-Fischer Halle in Hamm

    اللاجئون أكبر تحد تواجهه ألمانيا منذ الحرب العالمية الثانية

    العدد الكبير المتزايد للاجئين بدأ يشكل تحديا كبيرا أمام الألمان. وبدأت بعض المدن الألمانية باستعمال المباني الخالية أو المهجورة كمراكز إيواء مؤقتة للاجئين، فيما استدعت السلطات الحكومية المختصة الموظفين المتقاعدين للعمل من جديد في مراكز اللاجئين.

  • Spürhunde zur Brandaufklärung in Nauen

    اللاجئون أكبر تحد تواجهه ألمانيا منذ الحرب العالمية الثانية

    اليمين المتطرف استغل مخاوف بعض الناس من تزايد عدد اللاجئين وبدأ ينظم نفسه في مظاهرات واحتجاجات ضد اللاجئين. فيما ازدادت في الأشهر الأخيرة الاعتداءات على مراكز إيواء اللاجئين وحرقها في ألمانيا.

  • Infografik Hetze und Gewalt gegen Flüchtlinge 2014 Arabisch

    اللاجئون أكبر تحد تواجهه ألمانيا منذ الحرب العالمية الثانية

    حذرت منظمات غير حكومية ألمانية من تنامي عنف اليمين المتطرف وتزايد أعمال العنف والكراهية ضد اللاجئين في العامين الأخيرين، وأشارت الأرقام الرسمية إلى تزايد كبير في هذه الأعمال. فيما دعا وزير العدل الألماني هايكو ماس موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" لوقف نشر مشاركات مستخدميه ذات المحتويات اليمينية المتطرفة والمليئة بالكراهية والعداء.

  • Deutschland Sigmar Gabriel besucht Heidenau

    اللاجئون أكبر تحد تواجهه ألمانيا منذ الحرب العالمية الثانية

    أغلب السياسيين الألمان نددوا بأعمال العنف ضد اللاجئين. فيما وصف نائب المستشارة ميركل، زيغمار غابريل، المعتدين بـ"الأوغاد". ومنذ ذلك الحين يتعرض المقر الرئيسي للحزب الاشتراكي الديمقراطي، الذي يتزعمه غابريل، لاعتداءات عنصرية.

  • Deutschland Gegendemos in Heidenau

    اللاجئون أكبر تحد تواجهه ألمانيا منذ الحرب العالمية الثانية

    تضامن الآلاف من الألمان مع اللاجئين في محنتهم، وتظاهر العديد منهم مرحبين باللاجئين ومنددين بالمظاهرات المضادة التي وصفوها "بالعنصرية". بالإضافة إلى ذلك يعمل آلاف الألمان كمتطوعين دون مقابل مالي في خدمة اللاجئين وفي مختلف المدن.

  • Deutschland Facharbeiter Flüchtling Jihad Maai

    اللاجئون أكبر تحد تواجهه ألمانيا منذ الحرب العالمية الثانية

    نجحت مبادرات ألمانية في كسب الكثير من الشباب اللاجئين إلى سوق التدريب المهني والعمل. فيما يطالب قانون الدراسة الألماني جميع الأطفال تحت سن 16 بالدراسة في المدارس الألمانية إلزاميا ومجانا.

  • Griechenland Kos Flüchtlinge

    اللاجئون أكبر تحد تواجهه ألمانيا منذ الحرب العالمية الثانية

    لكن أغلب اللاجئين الراغبين في القدوم إلى ألمانيا لا يعرفون تفاصيل أزمة اللجوء في ألمانيا، وأكثر ما يهمهم هو النجاة بحياتهم وعبور البحار والدول وصولا إلى مكان آمن يستقبلهم، كما هو حال هؤلاء اللاجئين بالقرب من جزيرة كوس اليونانية.

  • Grenze Serbien Ungarn Flüchtlinge Grenzübergang

    اللاجئون أكبر تحد تواجهه ألمانيا منذ الحرب العالمية الثانية

    لاجئون يدخلون حدود الاتحاد الأوروبي عابرين من صربيا إلى المجر. رغم كل الصعوبات والمشاكل تبقى ألمانيا من أفضل البلدان في الاتحاد الأوروبي في التعامل مع العدد الكبير من اللاجئين. وقد سهلت السلطات الألمانية إجراءات قبول اللاجئين السوريين والعراقيين، فيما تحاول حكومات بعض الدول الأوروبية، كالمجر، وضع الجيش في مواجهة اللاجئين.

    الكاتب: زمن البدري


اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (dw ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي dw ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "اخبار العالم اليوم : زيهوفر ينوي تشغيل أولى مراكز إعادة اللاجئين عقب العطلة الصيفية" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق