اخبار العالم / صدي البلد

اخر الاخبار 14 مليون قاصر ضحية الزواج المبكر.. العدل تعلن منظومة جديدة لتأمين وثائق الزواج.. وحقوقيون يطالبون بمعاقبة الأب وسد الثغرات


صدي البلد: فى محاولات من الدوله للحد من زواج القاصرات المنتشر بشكل كبير فى القرى، حيث بلغ عددهن 14 مليونا  فى مصر، وتتصدر محافظات القاهرة والجيزة والشرقية قائمة زواج الصفقة، وفقا للإحصائيات التى أشارت إلى أن 33.3 % من القاصرات المتزوجات بريف الصعيد ، وللقضاء على تلك الأزمة أعلنت وزارة العدل عن منظومة جديدة لتأمين وثائق الزواج إلكترونيًا، بدءا من مطلع أكتوبر المقبل.

قال المستشار حسام عبد الرحيم، وزير العدل، إن العمل بوثائق الزواج والطلاق المؤمنة الكترونيًا، سينطلق في الشهر المقبل، موضحًا أن تلك النماذج غير قابلة للتلاعب فيها أو البيانات الثابتة بها.

وحول هذا الشأن قال رضا الدنبوقى، مدير مركز المرأة للإرشاد والتنمية إن إعلان وزارة العدل عن منظومة جديدة لتأمين وثائق الزواج إلكترونيًا، بدءا من مطلع أكتوبر المقبل هو مقترح لتفادى زواج القاصرات، مؤكدا أنه سيحد من هذا الزواج، ولكنه لن يكون رادعا لأن هناك بعض المأذونين من الممكن أن يتلاعبوا فى الوثائق.

وأضاف الدنبوقى، أن الحد من زواج القاصرات سيتم عن طريق مخاطبة القرى والصعيد وتوعيتهم بعدم الزواج المبكر لفتياتهم، وذلك عن طريق وزارة الأوقاف والمجلس القومي للمرأة والمدارس وذلك لخلق جيل جديد لديه وعى مجتمعى ويستطيع تغيير الأوضاع.

وأشار إلى أن هناك ثغرات يجب أن نقضى عليها مثل دفتر المصادقة على الزواج الموجود فى وزارة العدل، ودعوى ثبوت العلاقة الزوجية التى يعملون بها فى المحاكم رغم أنها مخالفة للمادة 99 فقرة 4 من قانون الأحوال الشخصية.

وأكد ضرورة تغليظ العقوبات على المأذون لأن الحد الأدنى للغرامة التى توقع عليه فى حال إقامة زواج قاصرة هي 300 جنيه، فى حين أنه يحصل من الوالدين على مبلغ يتراوح ما بين 4000 إلى 5000 جنيه للموافقة على تزويج بناته.

قالت رباب عبده، المحامية والمسئولة عن ملف الطفل والمرأة فى الجمعية المصرية لمساعدة الأحداث، إن تأمين وثائق الزواج الكترونيًا خطوة جيدة لمنع زواج الأطفال والتخلص من التحايل على القانون عن طريق عدم توثيق الدفاتر.

وأضافت أن تأمين وثائق الزواج الكترونيًا سيحد من هذه العدد العقود الغير موثقة، لأنها ستكون منظمة ومتسلسلة ولن يستطيع المأذون أن يوقع الزواج بدون التوثيق الإلكترونى.

وتابعت: "قدمت الجمعية المصرية لمساعدة الأحداث مقترح لقانون يعاقب الأب الذي يزوج أطفاله، لأن القانون الموجود لا يعاقب الأب حين اقامة الزواج للأطفال ويكتفى بمعاقبة المأذون عقاب مدنى وتغريمه ماليًا".

وأشارت إلى أن هذه الخطوة ستقضى على نسب الطفل لخاله أو لجده وستنسب الطفل لوالده لأن وثيقة الزواج ستكون موثقة عن طريق الأحوال المدنية .

وأكدت على ضرورة نشر الوعى المجتمعى حول خطورة زواج الأطفال الذى يقضى على صحة الفتاة من جميع النواحى صحيًا واجتماعيًا ونفسيًا ويحرمها من التعليم .

هذا المحتوي ( اخر الاخبار 14 مليون قاصر ضحية الزواج المبكر.. العدل تعلن منظومة جديدة لتأمين وثائق الزواج.. وحقوقيون يطالبون بمعاقبة الأب وسد الثغرات ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( صدي البلد )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو صدي البلد.

قد تقرأ أيضا