المغرب اليوم طارق: السلطة  استعادت ما تنازلت عنه تحت ضغط الشارع

بوابة نون الإلكترونية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بوابة نون الإلكترونية: قال حسن طارق البرلماني السابق عن حزب الاتحاد الاشتراكي، إنه بالـ”عودة إلى محاولة الجواب على سؤال: ما الذي تبقى من “20 فبراير”؟ في السطح، وعلى مستوى التدبير التكتيكي للدولة: لا شيء. استعادت السلطة ما تنازلت عنه تحت ضغط الشارع”.

و أضاف طارق في مقال له على “العربي الجديد” عنونه بـ”في ذكرى الربيع المغربي”، “انتقلنا من حزبٍ للدولة إلى حقل حزبي كامل تحت المراقبة. أما الدستور، غنيمة الحراك اليتيمة، فقد تحول تحت تأثير عمليات النزيف والتحلل المستمرة إلى وثيقة للاستئناس والتطبيق التقديري”.

و أضاف الأستاذ الجامعي، أنه “في العمق، وعلى مستوى التحولات الاجتماعية “الثقيلة”: تبقى الكثير. لعل الأهم هو ترسخ عقيدة المساءلة لدى الأجيال الجديدة. يبدو ذلك واضحاً من حدث الاحتجاج الذي رافق العفو عن مغتصب الأطفال الإسباني، كالفان، إلى حراك الحسيمة غير المسبوق في كثافة أحداثه واستمراره الزمني، وصولاً إلى الاحتجاجات الحالية في المدينة المنجمية جرادة”.

وختم طارق مقاله بقوله، جعلت التحولات الاجتماعية نفسها أدوات الضبط الانتخابي والإداري والاجتماعي تهزم جميعها شر هزيمة في اقتراع 2015، ضيفا في الخلاصة: انتصرت السلطة، تكتيكيّاً، على مخرجات الهبّة الشبابية، لكنها موضوعياً عاجزة عن القضاء على روح “20 فبراير” التي لا تعني سوى رفض المجتمع وصاية الدولة.

اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (بوابة نون الإلكترونية ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي بوابة نون الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "المغرب اليوم طارق: السلطة  استعادت ما تنازلت عنه تحت ضغط الشارع" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق