اخبار العالم مستشار سابق بحملة ترامب يقر باتهامات محققى «التدخل الروسى» - اليوم السبت 24 فبراير 2018

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اخر الاخبار- اعترف ريتشارد جيتس المستشار السابق فى الحملة الانتخابية للرئيس الأمريكى دونالد ترامب، أمس، بالادلاء بشهادة زور وبالاحتيال المالى على حساب الدولة الأمريكية والكذب على مكتب التحقيقات الفيدرالى «إف.بى.آى»، ووافق على التعاون مع التحقيق الذى يقوده المدعى الخاص روبرت مولر فى قضية التدخل الروسى فى الانتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2016.

ويعزز هذا التغيير فى موقف جيتس (45 عاما) الذى اعترف بالتهم الموجهة إليه أمام قاضية فيدرالية فى واشنطن، الضغوط على شريكه السابق بول مانافورت المدير السابق للحملة الانتخابية لترامب، الذى ما زال يرفض الاقرار بالتهم الموجهة إليه.
ويعد جيتس خامس شخص يعترف بالتهم الموجهة إليه فى إطار قضية التدخل الروسى، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.
من جهته، قال مكتب المدعى الخاص روبرت مولر لمحكمة اتحادية إن «مولر سيبحث رفع التماس بشأن جيتس، لتخفيف مدة عقوبته إذا تعاون مع التحقيق». ويواجه جيتس عقوبة السجن لمدة تتراوح بين 57 و71 شهرا عن التهم التى أقر بالذنب فيها.

وفى رسالة موجهة إلى المقربين منه أوردتها شبكة «إيه. بى.سى» نيوز الأمريكية، برر جيتس هذا التغير فى موقفه، مؤكدا أنه على الرغم من «رغبته الدفاع عن نفسه»، قام «بتغيير رأيه» لحماية عائلته.

وفور الإعلان عن اعتراف جيتس، أصدر المتحدث باسم مانافورت بيانا تعهد فيه الأخير بمواصلة معركة الدفاع عن براءته من الاتهامات التى تلاحقه.

وقال مانافورت إنه «على الرغم من اعتراف جيتس اليوم، ما زلت مصرا على براءتى»، مضيفا «كنت آمل وأتوقع أن يكون لدى زملائى القوة لمواصلة المعركة لإثبات براءتنا. ولأسباب لا تزال غير معلومة اختار أن يفعل خلاف ذلك»، بحسب صحيفة «جارديان» البريطانية.

وكان مولر أعلن، مساء الخميس، عن ملاحقات جديدة ضد مانافورت وجيتس، تتضمن 32 اتهاما جديدا تتعلق بأفعال يشتبه بأنهما قاما بها بينها تهرب ضريبى وإخفاء حسابات مصرفية فى الخارج.

كما أصدر مولر، مساء أمس، لائحة اتهام جديدة تشير إلى أن مانافورت دفع سرا أموالا لساسة أوروبيين كبار فى 2012 و2013 لحشد الدعم لحكومة الرئيس الأوكرانى السابق فيكتور يانوكوفيتش الموالية لروسيا.

وأفادت لائحة الاتهام التى قدمها مولر فى محكمة فيدرالية فى واشنطن أن مانافورت دفع أكثر من 2 مليون يورو لما يسمى «مجموعة هابسبورج» المكونة من مجموعة من السياسيين فى ذلك الحين «لاتخاذ مواقف مؤيدة لأوكرانيا، بما فى ذلك الضغط على الولايات المتحدة».

ويدير المجموعة التى نشطت فى العامين 2012 و2013 «مستشار أوروبى سابق» لم يكشف عن اسمه عمل مع أعضاء آخرين للضغط على برلمانيين أمريكيين ومسئولين فى البيت الأبيض.

وكان على المجموعة «العمل بشكل غير رسمى وبدون أى علاقات ظاهرة» بالحكومة الأوكرانية، وفقا لمذكرة كتبها مانافورت فى يونيو 2012.

وعمل الرجلان فى الفترة من 2006 وحتى 2015 مستشارين سياسيين لصالح مكتب الرئيس الأوكرانى فكتور يانوكوفيتش الذى كان مدعوما من موسكو، ولدى أحزاب قريبة منه.

وأطيح بيانوكوفيتش فى انتفاضة عام 2014 ونفى إلى روسيا. وبعد ذلك توقف مانافورت عن العمل لصالحه وعاد إلى الولايات المتحدة لينضم عام 2016 إلى حملة ترامب، حيث تولى إدارتها لمدة 5 شهور.

اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (بوابة الشروق ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي بوابة الشروق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "اخبار العالم مستشار سابق بحملة ترامب يقر باتهامات محققى «التدخل الروسى» - اليوم السبت 24 فبراير 2018" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق