اخبار العالم الان الجرافات تزيل قرى الروهينجا.. وحقوقيون: تدمير لأدلة «التطهير العرقي»

التحرير الإخبـاري 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

مصر اليوم حيث يعيش نحو مليون لاجئ من مسلمي الروهينجا في مخيم للاجئين في ولاية كوكس بازار بنجلاديش، التي فروا إليها هربًا من القمع الذين واجهوه من السلطات في ميانمار.

واتفقت الحكومة البورمية والسلطات في بنجلاديش على إعادة اللاجئين الروهينجا إلى منازلهم في ولاية راخين خلال الأسبوعين القادمين.

إلا أنه من الواضح أن الحكومة البورمية لديها خطط مختلفة للروهينجا، حيث قالت صحيفة "الجارديان" البريطانية إن ميانمار تستخدم الجرافات لإزالة العشرات من قرى الروهينجا في ولاية راخين، في عملية قالت الجمعيات الحقوقية إن تلك العملية تهدف إلى تدمير أدلة الأعمال الوحشية ضد الروهينجا.

3641 (1)

وكشفت صور الأقمار الصناعية التي كشفت عنها منظمة "ديجيتال جلوب" الأمريكية، العديد من القرى والنجوع الخالية، والتي سوتها السلطات البورمية بالأرض خلال الأسابيع الأخيرة.

وكانت تلك القرى قد اشتعلت بها النيران في أعقاب أعمال العنف التي شهدتها ولاية راخين في أغسطس العام الماضي، والتي وصفتها الأمم المتحدة بعملية "تطهير عرقي".

وفي الوقت الذي تدعي فيه حكومة ميانمار أنها تحاول إعادة بناء المنطقة المدمرة، إلا أن العملية أثارت قلق المدافعين عن حقوق الإنسان، الذين يقولون إن الحكومة تدمر عشرات من الأدلة قبل أي إجراء تحقيق، فيما يعتقد الروهينجا أن الحكومة تقوم عمدا بإزالة بقايا ثقافتهم، لجعل عودتهم إليها شبه مستحيلة.

وقالت سيدة نازحة من الروهينجا إنها زارت منزلها السابق في قرية "ماين هلوت"، وصدمت بما رأته، حيث "لم يعد شيئًا موجودًا، حتى الشجر"، مضيفة "أن الجرافات أزالت كل شىء، لم أكد أتعرف على قريتي".

واتهمت القوات المسلحة البورمية بإحراق قرى الروهينجا بمساعدة العصابات البوذية، بالإضافة للقيام بمذابح وعمليات اغتصاب ونهب واسع النطاق.

3424

وقد نشرت صور الأضرار للمرة الأولى في 9 فبراير، عندما نشر سفير الاتحاد الأوروبي لدى ميانمار كريستيان شميت، صورا مأخوذة من طائرة وصفها بأنها "منطقة شاسعة تعرضت للجرف" جنوب مدينة "مونجدو".

وكشفت صور الأقمار الصناعية التي نشرتها "ديجيتال جلوب" تدمير ما لا يقل عن 28 قرية في دائرة نصف قطرها 50 كيلومتر حول "مونجدو" في الفترة بين شهري ديسمبر وفبراير، وشهدت بعض هذه المناطق بناء عدد من المباني، ومهبط للطائرات.

وكانت الحكومة قد أشارت إلى وجود خطط لإعادة بناء المنطقة منذ أشهر، وأنها تعمل على توسيع الطرق وإصلاح الجسور وبناء الملاجئ.

اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (التحرير الإخبـاري ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي التحرير الإخبـاري ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "اخبار العالم الان الجرافات تزيل قرى الروهينجا.. وحقوقيون: تدمير لأدلة «التطهير العرقي»" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق