سيدة بالكويت : «جئت على كرسى متحرك لرد الجميل لمصر»

الزمان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الزمان: واصلت الجالية المصرية فى الكويت، توفدها على مقر السفارة المصرية، للادلاء بأصواتهم فى اليوم الأول من الانتخابات الرئاسية، والتى تعقد خلال الفترة من 16 الى 18 مارس الجارى.

وقالت المواطنة نادية محمد عبده قنديل "أبلغ من العمر 92 عاما، وأنا مقيمة فى الكويت منذ 12 عاما، وحرصت على التواجد اليوم ولو على كرسى متحرك، للمشاركة فى رسم مستقبل أحفادى فى مصر".

وأضافت أن مشاركتها اليوم هى مجرد جزء من رد الجميل لمصر، مؤكدة أهمية احتشاط الناخبين أمام لجان الاقتراع على مستوى جميع دول العالم، من أجل الوقوف وراء الدولة المصرية، والتأكيد على أن المصريين يستحقون الديمقراطية التى ينعمون بها فى تلك الفترة المهمة من تاريخ الوطن.

ودعت نادية، وهى تحمل علم مصر، للجنود المصريين فى سيناء، مؤكدة أنهم فخر لكل مصرى فى الداخل والخارج، مشددة على أن تضحياتهم هى محل تقدير وفخر لكل أبناء الشعب المصرى.

وعلى الصعيد الميدانى، واصل الناخبون توافدهم الكثيف على مقر السفارة المصرية بالكويت، للمشاركة فى العملية الانتخابية، وسط تنوع كبير فى صفوف الناخبين، ما بين شباب، ونساء، بالإضافة الى كبار السن وذوى الاحتياجات الخاصة، الذين تم تخصيص مسار محدد لهم بعيدا عن الزحام الكبير الذى شهدته اللجنة. واحتفل الناخبون أمام السفارة المصرية بذلك العرس الديمقراطى، على أنغام الأغانى الوطنية؛ حيث تفاعلوا بشدة مع أغانى "تسلم الأيادى"، و"قالوا ايه"، و"أحلف سماها وبترابها"، حاملين الأعلام الوطنية، ومرديين هتافات (تحيا مصر، تحيا مصر، تحيا مصر).

اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (الزمان ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي الزمان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "سيدة بالكويت : «جئت على كرسى متحرك لرد الجميل لمصر»" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق