اخبار الرياضة العالمية رسالة «الدون» إلى «الفرعون» قبل المواجهة البرتغالية - المصرية

الامارات اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

رد نجم ريال مدريد وأفضل لاعب في العالم كريستيانو رونالدو على ساحر ليفربول وأفضل لاعب في إفريقيا محمد صلاح برسالة قوية، قبل مواجهتهما المرتقبة في مباراة المنتخبين المصري والبرتغالي، 23 مارس الجاري، في سويسرا، ضمن استعداداتهما لنهائيات كأس العالم في روسيا صيف العام الحالي.
وحملت رسالة كريستيانو، العنوان نفسه لنظيرتها المرسلة السبت الماضي، من صلاح الذي زلزل مرمى واتفورد بـ«سوبر هاتريك» من أصل خمسة في الدوري الانجليزي أرضت غرور عشاقه العرب والمصريين على وجه التحديد، وجعلته يتربع على عرش الهدافين في انجلترا برصيد 28 هدفاً، ليرد «الدون» عليه سريعاً، أول من أمس، برباعية مشابهة في مرمى جيرونا (6-3) في الدوري الإسباني.
وخطف رونالدو وصلاح الأنظار العالمية فنياً ورقمياً، فالأول (32 عاماً)، الذي اعتاد على تحطيم الأرقام القياسية بدأ يشعر بالحرج من ابتعاد النادي الملكي عن المنافسة المحلية وأخذ يرمم صورته لدى أنصار «الميرينغي» بتسجيل أهداف تؤكد أنه ما زال يقطن في البرج العاجي الذي صنعه لنفسه طوال السنوات الماضية التي جعلت منه أفضل لاعب في العالم، أما الثاني فيسير بخطى الواثق مدعماً بقلوب ومشاعر عربية جياشة حولته إلى لاعب بـ«كاريزما» خاصة وتركيبة كروية سحرت جماهير "الريدز" الذين يرون فيه "ميسي الملاعب الإنجليزية".
«سوبر هاتريك» رونالدو، أول من أمس، أعاد حسابات الأرقام والتاريخ، إذ أحرز 37 هدفاً في 35 مباراة لعبها هذا الموسم وصنع سبعة أهداف، كما أنه أحرز 17 هدفا في آخر ثماني مباريات فقط بجميع المسابقات، فضلا عن تفوقه على غريمه التقليدي عملاق برشلونة ليونيل ميسي بتسجيله 34 هاتريك في «الليغا»، مقابل 28 لـ«البرغوث» الذي بات يخشى بدوره على موقعه في صدارة الهدافين بعد أن وصل «الدون» الى مركز الوصافة بـ 22 متأخراً عنه بفارق ثلاثة أهداف فقط.
وفي المقابل، برز محمد صلاح (25 عاماً) في الساحة الانجليزية، وبدا كأنه «ميسي البريمييرليغ» إذ تتشابه تركيبته الكروية وشكله الفني داخل الملعب بفتى التانغو حيث التمتع بمهارة مراوغة أكثر من لاعب في مناطق ضيقة داخل الملعب وسلاسة التعامل مع الكرات، وتطويع خدماته في مصلحة الفريق فضلا عن تسجيله أهدافا مشابهة لميسي.
ولأن طموحه لا سقف له، فإن صلاح بدأ يسير في الاتجاه الصحيح لمقارعة نجم بقامة رونالدو، لا سيما أن «الفرعون الشاب» يحطم الأرقام في الملاعب الانجليزية، فقد أصبح أول لاعب يسجل 36 هدفا في موسمه الأول مع ليفربول، وأول لاعب عربي يسجل «سوبر هاتريك» في الدوري الإنجليزي ليرفع رصيده في قمة الهدافين برصيد 28 هدفا متقدما بأربعة أهداف عن نجم توتنهام هاري كاين وبسبعة عن مهاجم مانشستر سيتي سيرجيو أغويرو.
ولا يتفوق صلاح على نجوم في الدوري الانجليزي فقط بل تجاوز كل الخطوط الحمراء ليتقدم على رونالدو وميسي بصفته هداف الدوريات الأوروبية الكبرى حاليا، ما يؤكد أنه عملة نادرة قادرة على اكتساب قيمة سوقية مضاعفة في المواسم المقبلة.
وكان مدرب ليفربول يورغان كلوب قد صرح بعد مباراة واتفورد بأن «محمد صلاح في طريقه ليصبح أفضل لاعب في العالم»، فهل نفرح بتنصيب لاعب عربي على عرش الكرة العالمية مستقبلا؟.


أرقام «الدون»
1- لعب كريستيانو رونالدو هذا الموسم 35 مباراة ساهم خلالها بتسجيل 44 هدفًا، حيث سجل 37 وصنع 7 آخرين.
2- وصل كريستيانو رونالدو للهاتريك رقم 50 فى مسيرته بواقع 44 مع ريال مدريد و5 مع منتخب البرتغال وهاتريك وحيد مع مانشستر يونايتد.
3- أحرز 17 هدفًا خلال آخر 8 مباريات فقط فى جميع المسابقات.
4- سجل أكثر من 20 هدفًا في الدوري الاسباني للموسم التاسع على التوالي.
5- سجل الآن 34 هاتريك في الدوري الاسباني، أكثر من أي لاعب آخر في تاريخ البطولة (ليونيل ميسي 28).
6- سجل 22 هدف في الليغا ليتفوق على سواريز، ليصبح ثانيا خلف ميسي بفارق 3 أهداف.
7- سجل رونالدو في عام 2018 حتى الان 18 هدفًا، ليتفوق على أندية بقيمة أرسنال الانجليزي وميلان الايطالي اللذين سجل كل منهما 17 هدفًا فقط، كما تفوق على مانشستر يونايتد الانجليزي الذي سجل 15 هدفا، وبورسيا دورتموند الألماني (14 هدفا) وتشيلسي الانجليزي ( 12 فقط).


أرقام «الفرعون»
1- أول لاعب عربي يسجل «سوبر هاتريك» في الدوري الإنجليزي الممتاز.
2- هداف الدوريات الأوروبية الكبرى برصيد 28 هدفا حتى الان في «البريمييرليغ» ويتصدر هدافي الدوري بفارق اربعة أهداف عن نجم توتنهام هاري كاين.
3- ساهم في 37 هدفا في الدوري الإنجليزي الممتاز حتى الان (أكثر من أي لاعب آخر).
4- اقترب من معادلة الرقم القياسي الخاص بالعاجي ديدييه دروجبا كأكثر لاعب أفريقي يسجل في موسم واحد للدوري الإنجليزي، حيث يملك نجم تشيلسي السابق 29 هدفًا في موسم 2009-2010.
5- وصل إلى هدفه رقم 101 في مسيرته الأوروبية.
6- أصبح محمد صلاح رابع لاعب في تاريخ ليفربول يسجل 4 أهداف في مباراة واحدة في البريميرليغ بعد روبي فاولر، ومايكل أوين ولويس سواريز.
7- أكثر من سجل في موسم واحد لليفربول برصيد 36 هدفًا مقابل 33 لفرناندو توريس و31 للويس سواريز.

اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (الامارات اليوم ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي الامارات اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "اخبار الرياضة العالمية رسالة «الدون» إلى «الفرعون» قبل المواجهة البرتغالية - المصرية" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق