اخبار العالم اليوم : صحف ألمانية: تحالف للقومية التركية مع مسلحين إسلامويين في عفرين

dw 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اخبار العالم اليوم حيث علقت العديد من الصحف الألمانية على عمليات النهب والتهجير في أعقاب الحملة العسكرية التركية في عفرين. ووجهت الانتقادات إلى تركيا والجيش السوري الحر وكذلك أيضاً للحكومة الألمانية.

صحيفة "هايلبرونير شتيمه" كتبت تقول:

"يستغل أردوغان بلا استحياء وضع الشراكة في حلف الناتو وكون الغرب مكتوف الأيادي. ورفاق الأتراك في السلاح هم بالتحديد ميليشيات إسلاميوية، أي أعداء مكشوفين لحلف الناتو. وعلى هذا النحو يكون دونالد ترامب، محقا، بصفة استثنائية، عندما يحذر من أن تركيا تهدد الهدف المشترك المتمثل في القضاء كلياً على تنظيم داعش. لكن أنقرة لا تخشى المواجهة حتى مع القوة الغربية الكبرى. وباختصار: ينبغي في الواقع طرد مثل هذا الشريك من التحالف".

مجلة "دير شبيغل" في موقعها الإلكتروني انتقدت الشركاء العسكريين لأردوغان ممن يُسمون بـ"الجيش السوري الحر"، وكتبت تقول:
"الجيش التركي تحالف في حربه ضد الأكراد مع متمردين سوريين إسلامويين، يتحركون تحت راية الجيش السوري الحر. وفي الحقيقة أصبح تحالف الميليشيات هذا الآن لا حراً ولا سورياً ولا جيشاً. فالجيش السوري الحر تحول إلى أداة تنفيذ للأتراك. فبأمر من أردوغان لم يعد يقاتل ضد نظام الأسد، بل ضد ميليشيا وحدات حماية الشعب الكردية. وعلى هذا النحو يتحرك مقاتلو الجيش السوري الحر تحت حماية دبابات "ليوبارد" الألمانية في عمليات نهب وتخريب عبر شوارع عفرين... فهم يقتحمون مساكن ومحلات ويأخذون معهم كل شيء يسقط في أياديهم: مواد غذائية وأجهزة إلكترونية وأغطية ودراجات نارية وجرارات."

وتابعت "دير شبيغل" تقول: "في عفرين يطغى تحالف غير مقدس من القومية التركية مع مسلحين إسلامويين. وجنود أتراك يرشّون على جدران البيوت كلمة "تركيا" ويشهرون تحية الذئاب الرمادية الخاصة باليمينيين المتطرفين. وعناصر ميليشيا سوريون يرفعون ما يُسمى اصبع التوحيد، الذي تحول في السنوات الماضية إلى رمز السلفيين. ومن المشاهد الملتقطة من عفرين يتضح في الغالب بعد إمعان أن المدينة لم تسقط في مخالب تنظيم داعش، بل استحوذ عليها الجيش التركي وحلفاؤه".

صحيفة "شفيبشه تسايتونغ" انتقدت هي الأخرى الجيش السوري الحر، وكتبت تقول:

"الجيش السوري الحر، الذي كان يوماً شريكاً للغرب في النزاع السوري، هو مزيج لا يمكن التنبؤ برد فعله، ومكون من راديكاليين وجهاديين. المسيحيون والإيزيديون يخشون الجيش السوري الحر. وهم يفرون بالآلاف من عفرين... ولا يهم الحكومة التركية إن كان الجيش السوري الحر يخرج عن سيطرتها، ما دام أنه حقق هدفها. فيما يبقى تدخل قوات الجيش التركي النظامية موطن خلاف من ناحية القانون الدولي... والحكومة الألمانية تختار الصمت. ومن المؤلم مشاهدة أنها تخاطر بالدخول في نزاعات دبلوماسية عندما يخدم ذلك مصالحها. وعندما يتعرض مواطنون ألمان للاعتقال لأسباب تبدو وجيهة، فإن ضغط الرأي العام قوي لدرجة أن الحكومة الألمانية تكون مجبرة على التحرك. لكن في هذه الكارثة الإنسانية، التي تهدد في الأفق، تختار برلين السكوت المطبق. فتركيا هي في النهاية زبون وفِيٌّ للأسلحة الألمانية. وتمت الموافقة مؤخراً على صادرات بقيمة 14 مليون يورو لتركيا".

أما صحيفة "فرانكفورتر روندشاو" فقد عبرت عن انتقادها للجانب الكردي، وكتبت تقول:

"أكيد أن ممثلي الأكراد السوريين ليسوا مقدسين، فهم يقمعون خصوماً سياسيين وقاموا من جانبهم بطرد العرب من مناطق استولوا عليها. لكنهم ليسوا إسلامويين، وإنما ألد أعدائهم. وهم متحالفون مع الغرب ويمثلون القوة العلمانية الوحيدة في المنطقة ...ومادامت تركيا لم توقف سياسة الحرب العدوانية، فيجب عدم مكافأتها بتسهيل التأشيرات بأي حال من الأحوال أو توسيع الاتحاد الجمركي معها، ومن البديهي عدم توريد أسلحة إضافية إلى أنقرة".

ر.ز/ م.أ.م

  • Syrien Afrin Trauer um Opfer (Getty Images/AFP/G. Ourfalian)

    محطات في الهجوم التركي على عفرين

    جنائز أهل عفرين

    تتفاوت الأرقام المعلنة لعدد ضحايا الهجوم التركي على عفرين، وقد أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان ومقره في العاصمة البريطانية لندن في بيانات متفرقة مصرع عشرات المقاتلين والمدنيين بينهم عدد غير معروف من الأطفال والنساء. في الصورة نساء من عفرين يندبن قتلاهن الذين لفت نعوشهم بعدة رايات وبيارق.

  • Türkische Offensive in Nordsyrien Leopard 2A4 Panzer (picture-alliance/dpa/XinHua)

    محطات في الهجوم التركي على عفرين

    بداية الهجوم التركي

    أكد وزير الدفاع التركي نور الدين جانيكلي الجمعة (19 يناير/ كانون الثاني 2018) انطلاق عملية "غصن الزيتون" على منطقة عفرين الخاضعة لسيطرة الأكراد في سوريا . العملية بدأت بقصف عبر الحدود، واعقبته غارات جوية، ثم تدفقت القوات بعد ذلك الى المنطقة.

  • Syrien Türkische Offensive in Nordsyrien nahe Afrin (picture-alliance/dpa/DHA-Depo Photos)

    محطات في الهجوم التركي على عفرين

    مقاتلو الجيش الحر المتحالفون مع تركيا

    انضم الجيش الحر وهو فصيل سوري معارض تدعمه تركيا الى عملية "غصن الزيتون" . ويتهم الكرد وفصائل معارضة أخرى قوات الجيش الحر بأنها تضم عناصر جند الشام وجبهة النصرة وداعش بين صفوفها. الصورة تظهر أحد عناصر الجيش الحر المهاجم لعفرين وهو يرفع اصبعه في شارة التوحيد التي تشيع بين الفصائل الإسلامية المتشددة.

  • Syrien kurdische Kämpfer in Hasaka (Reuters/R. Said)

    محطات في الهجوم التركي على عفرين

    مقاتلو وحدات حماية الشعب الكردية

    يتصدى مقاتلو وحدات حماية الشعب الكردية بأسلحة خفيفة للهجوم التركي المدرع المسند بالطائرات. هذه الوحدات هي التي تصدت لتنظيم داعش، وقهرته في أغلب مناطق سوريا ونزعت منه كوباني وكانت سببا لهزيمته في سوريا والعراق. الصور لمجموعة من هؤلاء المقاتلين في الحسكة وهم يرفعون بنادقهم الكلاشنكوف في الهواء تعبيرا عن عزمهم الاستمرار في القتال.

  • Türkische Armee nimmt Berg Baraja in Syrien ein (picture alliance/AP/ANHA )

    محطات في الهجوم التركي على عفرين

    تدمير معبد عين داره

    معبد عين داره الذي بني خلال عصر الحديد في الحقبة الآرامية (بين 1300-700 قبل الميلاد) وقد دمر جزء كبير منه واصيب بأضرار جسيمة جراء القصف الجوي التركي وفقا لما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان. مدير المرصد رامي عبد الرحمن كشف أن "نسبة التدمير (التي تعرض لها المعبد) بلغت أكثر من 60 بالمئة".

  • NATO Deputy Secretary General visits the Republic of Turkey (NATO)

    محطات في الهجوم التركي على عفرين

    ممثلة الناتو زارت تركيا خلال الهجوم

    دولياً، أعربت ألمانيا عن قلقها إزاء العملية التركية في عفرين وطالبت بوقفها. لكنها أقرت بـ "المصالح الأمنية المشروعة" لأنقرة، فرنسا دعت الى اجتماع طارئ لمجلس الأمن الدولي لبحث عملية غصن الزيتون.فعقد الاجتماع دون إصدار اعلان. الولايات المتحدة دعت الى ضبط النفس واوقفت شحنات العتاد والسلاح الى المقاتلين الكرد. لم يصدر عن الناتو رد فعل بشان الهجوم وقد إطلع عليه منذ البداية.

  • Türkei Erdogan Rede Operation Olivenzweig (picture-alliance/AP/M. Cetinmuhurdar)

    محطات في الهجوم التركي على عفرين

    اردوغان توعد بمد العمليات الى أدلب

    واصل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تهديداته بتوسيع عملية الجيش التركي على مدينة عفرين لتصل الى مدينة أدلب، مستخدما مصطلحا محببا لدى الجنود الأتراك: "صغيري محمد يزحف إلى عفرين. بمشيئة الله سيزحف إلى إدلب".

  • Türkei Raketenangriff Kilis - Grenze zu Syrien (picture-alliance/AP Photo/Can Erok/DHA-Depo Photos)

    محطات في الهجوم التركي على عفرين

    صواريخ من سوريا على مدن تركية

    عمال الاغاثة يخلون مصابين اتراك جرحوا بصاروخين أطلقا من سوريا وسقطا على مدينة كيليس قرب الحدود السورية، ونجم عن الهجوم 13 اصابة في صفوف المدنيين. الهجمات مستمرة منذ أطلقت تركيا عملية "غصن الزيتون".

  • Deutschland | Kurden-Demo in Köln (picture-alliance/Geisler-Fotopress/C. Hardt)

    محطات في الهجوم التركي على عفرين

    تظاهرات كردية حاشدة في المدن الألمانية

    شارك نحو عشرين ألف كردي في مدينة كولونيا بألمانيا وفي مدن ألمانية أخرى في تظاهرات منددة بالهجوم التركي على عفرين . أضطرت الشرطة لتفريق المظاهرة بعد أن رفع بعض المتظاهرين رايات حزب العمال الكردستاني المحظور في ألمانيا، وصورا للزعيم الكردي السجين عبد الله اوجلان. وتضم ألمانيا أكبر جالية كردية وأكبر جالية تركية في العالم وتخشى السلطات أن ينعكس الهجوم على عفرين على الجاليتين.

    الكاتب: ملهم الملائكة


اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (dw ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي dw ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "اخبار العالم اليوم : صحف ألمانية: تحالف للقومية التركية مع مسلحين إسلامويين في عفرين" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق