اخبار العالم الان أزمة «سكريبال»| صديقه يتهمه بالإجرام.. ولهذا السبب ترامب لم يناقش بوتين

التحرير الإخبـاري 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

مصر اليوم حيث كتبت:- فاطمة واصل

أعلنت وزارة الخارجية الروسية على موقعها الرسمي، اليوم الأربعاء، أن لندن تخفي عن المواطنين البريطانيين النقاط الأساسية في التحقيق حول "قضية سكريبال"، مشيرة إلى أن العدد الإجمالي لضحايا حادثة سالزبوري، مازال مجهولا. وجاء في بيان الخارجية: "تصرفات السلطات البريطانية تطرح الكثير من الأسئلة. يخفون عن سكان بريطانيا ذاتهم النقاط الأساسية في هذا الحادث المعلن كتهديد خطير، العدد الإجمالي للضحايا غير معروف".

لمعرفة موقف روسيا من السياح البريطانيين (اضغط هنا).. ولمعرفة موقف بريطانيا من المشاركة في كأس العالم روسيا 2018 (اضغط هنا)

بيسكوف: لندن لم تقدم أدلة «كافية ومفهومة»

قال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين، اليوم، إن لندن لم تقدم أي أدلة "كافية ومفهومة" بشأن التورط المزعوم لموسكو في تسميم ضابط المخابرات الروسية السابق، سيرغي سكريبال، مضيفا: "ربما استطيع أن أكرر مرة أخرى أننا، للأسف الشديد، لم نرى أي أدلة أو تفسيرات كافة للموقف، الذي اتخذه المسؤولون الفي لندن حتى الآن".

وتابع بيسكوف، في تصريحات للصحفيين: "لم تقدم لندن أي معلومات إلى الجانب الروسي، والتقارير التي رأيناها في وسائل الإعلام، التي يدعم الإدعاء بأنها معلومات تم تقديمها كحجج رئيسية، وهو أمر بالكاد يصمد أمام النقد".

أمريكا تجهز عقوبات ضد موسكو

أعلن الممثل الرسمي لمجلس الأمن القومي في البيت الأبيض مايكل أنطون، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، لم يناقش في مكالمة هاتفية مع نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، قضية سكريبال، بسبب إعداد واشنطن عقوبات ضد موسكو، موضحا: "السبب وراء عدم ذكره تسمم سكريبال مع بوتين، هو أنه في ذلك الوقت، كانت الولايات المتحدة اتخذت الإجراءات المناسبة (فرض عقوبات). وكما يعلن ترامب في كثير من الأحيان، فإنه لا يحذر قبل اتخاذه خطوات أو هجمات عندما ينوي ذلك بالفعل".

ووفقا لوسائل إعلام غربية، فإن الممثل الرسمي لمجلس الأمن القومي في البيت الأبيض يرى أن الرئيس الأمريكي فعل شيئا صحيحا، عندما لم يحذر روسيا من التدابير المتخذة. وأكد أنطون أن الولايات المتحدة أعلنت طرد الدبلوماسيين الروس عندما كانوا "مستعدين للتصرف"، مشيرا إلى أن هذا العمل حرم موسكو من فرصة للإعداد.

وكانت روسيا قد اتهمت واشنطن بأنها تبتز العالم، مؤكدة أنها سترد على وقاحة أمريكا بما يليق (التفاصيل).

جماعة إجرامية دولية

رجح رجل الأعمال الروسي المقيم في بريطانيا فاليري موروزوف، الذي كان على معرفة شخصية مع سكريبال، اليوم، أن يكون الإجرام وراء تسمم الضابط السابق في الاستخبارات الروسية، بسبب صلته المحتملة مع جماعة إجرامية دولية، قائلا: "بحسب رأيي، فإن سكريبال متورط مع جماعة دولية مرتبطة بسياسات كبيرة، وهناك تم خداع شخص ما، أو شيء آخر متعلق بالمال، فالجرائم عادة تكون مرتبطة بالمال".

وأكد موروزوف: "حسبما قال سكريبال، فإنه يعمل في مجال الأمن السيبراني"، مرجحا أن يكون هذا العمل مرتبط بالتجسس السياسي، وحصلت بعض الخلافات هناك، مضيفا: "أعرف كيف تجري الأمور هنا، فقد تم تحويل كل شيء إلى محور جنائي دولي، وكله مرتبط بالسياسة، سكريبال أخبرني أنه يشارك في العديد من الأعمال والمشاريع، وهو نفسه حدثني بأنه كان لديه نوع من العلاقة مع السفارة الروسية، والتي لم يخفها وكان البريطانيون على علم بها، كما قال لي، إنه يعمل محلل في مجال الأمن السيبراني، واتخذت قراراً بأنه لا حاجة لي بالاتصال به".

وذكر: "التقيت بسكريبال في ديسمبر 2017. كان نشيطا بالفعل ويعمل في مجالات كثيرة، كرجال الأعمال".

لمعرفة المزيد من التفاصيل حول قضية سكريبال (اضغط هنا)

تركيا تقف في صف روسيا

أعلن رئيس تركيا رجب طيب أردوغان، أن بلاده لن تتخذ أي إجراء ضد روسيا بناءً على مزاعم، وذلك في إشارة إلى ادعاءات لندن التي تتهم موسكو بالوقوف وراء تسميم العميل السابق سيرجي سكريبال.

وتأتي تصريحات أردوغان، التي أوردتها الصحف التركية اليوم الأربعاء، في الوقت الذي قامت فيه الولايات المتحدة والعديد من دول الاتحاد الأوروبي، بالإضافة إلى حلف شمال الأطلسي (تركيا عضو فيه منذ 1952) بطرد دبلوماسيين روس بشكل منسق هذا الأسبوع، بسبب مزاعم غير مثبتة ودون أي أسباب وجيهة.

وقال أردوغان في تصريحات نقلتها صحيفتا "حريت" و"يني شفق": "نحن لا نعتزم اتخاذ إجراءات مماثلة لمجرد أن بعض الدول تحركت بناء على مزاعم"، متابعا: "من غير الوارد إطلاقا أن نتدخل ضدهم (الروس)"، وذلك ردا على أسئلة الصحفيين عند عودته من بلغاريا، حيث التقى، أول أمس الإثنين، رئيسي المجلس الأوروبي دونالد توسك، والمفوضية الأوروبية جان كلود يونكر.

ضباط استخبارات ضمن الدبلوماسيين المطرودين

قال سيرجي ناريشكين مدير الاستخبارات الخارجية الروسية، اليوم، إنه من بين ممثلي البعثات الدبلوماسية الروسية، الذين طردوا يوجد ضباط الاستخبارات الخارجية، لكن عددهم قليل، مشيرا إلى أن عدد ضباط الاستخبارات من بين الدبلوماسيين المطرودين "قليل"، وكانوا يقومون بتوفير أمن السفارات الروسية.

وتابع ناريشكين: "الاستخبارات الخارجية لديها أدوات واسعة النطاق لإجراء نشاط استخباراتي، يضمن حل المهام الموكلة لحماية مصالح دولتنا ومواطنينا في أي مكان في العالم".

يذكر أن دولا عديدة اتخذت قرارات بطرد دبلوماسيين روس، على خلفية قضية تسمم الضابط السابق في الاستخبارات الروسية، والذي تتهم لندن موسكو بالتورط في تسممه، وهو ما تنفيه روسيا مرارا وتكرارا. وجاءت قائمة بالدول الأوروبية وعدد الدبلوماسيين الروس الذين تم طردهم من كل دولة على النحو التالي: بولندا 4 دبلوماسيين، ليتوانيا 3 دبلوماسيين، لاتفيا دبلوماسيا واحدا، أوكرانيا 13 دبلوماسيا، فرنسا 4 دبلوماسيين، الجمهورية التشيكية 3 دبلوماسيين، إستونيا دبلوماسيا واحدا، ألمانيا 4 دبلوماسيين، إيطاليا والدنمارك وهولندا دبلوماسيين اثنين من كل بلد. (التفاصيل)

موضوعات أخرى متعلقة:

- أمريكا: تسميم «سكريبال» محاولة لتقويض وحدة الغرب (التفاصيل).

- أيرلندا تتضامن مع بريطانيا وتطرد دبلوماسيا روسيا (التفاصيل).

- النمسا: لندن لم تقدم أدلة على تورط روسيا في تسميم سكريبال (التفاصيل).

- 23 روسيا يغادرون بريطانيا بعد تفاقم أزمة الجاسوس سكريبال (التفاصيل).

- مخترع «نوفيتشوك» يلمح إلى تسميم بريطانيا لسكريبال: يمكنهم صنع المادة (التفاصيل).

- روسيا: سنرد بقوة على طرد الدبلوماسيين (التفاصيل).

اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (التحرير الإخبـاري ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي التحرير الإخبـاري ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "اخبار العالم الان أزمة «سكريبال»| صديقه يتهمه بالإجرام.. ولهذا السبب ترامب لم يناقش بوتين" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق