اخر الاخبار السفير الأمريكي السابق: إيران تزيد من دعمها لمليشياتها في العراق وسوريا واليمن

اليمن العربي 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اخر الاخبار اليوم حيث نقلت صحيفة واشنطن تايمز الأمريكية عن السفير الأمريكي السابق، رايان كروكر، قوله إن إيران تزيد من دعمها لمليشياتها المسلحة في كل من العراق وسوريا واليمن، في إطار سعيها لزيادة نفوذها في تلك الدول.

وبحسب السفير الأمريكي السابق فإن حرب إيران في الشرق الأوسط دخلت مرحلة خطيرة وجديدة، تتمثل في ضخ المزيد من الأموال والأسلحة والمستشارين إلى الدول التي تسعى لتدعيم نفوذها فيها، خاصة في مرحلة ما بعد انهيار تنظيم الدولة.

وتابع كروكر، الذي كان سفيراً لأمريكا في كل من العراق وأفغانستان وسوريا واليمن، أن مقاتلي "حزب الله" المدعومين من إيران الذين يقاتلون إلى جانب قوات النظام ضد القوات المناوئة للأسد، فتحوا الباب أمام طهران لإقامة جسر أرضي طال انتظاره يربطهم عسكرياً بإيران.

وأضاف كروكر، خلال محاضرة له في جامعة برينستون، أن "الإيرانيين يستعدون لتوسيع مكاسبهم من خلال إنشاء جيش بالوكالة في الشرق الأوسط، ومن المهم معرفة خصمنا من أجل وضع أنسب استراتيجية لمواجهته".

السفير الأمريكي السابق اعتبر أن إيران "بدأت بالمرحلة الثانية أو الثالثة من استراتيجيتها التوسعية في العراق وسوريا"، متسائلاً: "لماذا تبقي على حزب الله ولديها الكثير لتفعله؟".

من جهته، قال ديفيد أديسنيك، مدير البحوث في مؤسسة الدفاع عن الديمقراطيات، إن استراتيجية الحرب بالوكالة كانت من أكثر الاستراتيجيات التي اعتمدتها إيران لتوسيع نفوذها بالمنطقة، لافتاً النظر إلى أن انتشار هذه الجماعات شبه العسكرية، ازداد في خلال السنوات الأخيرة.

وفي تقرير لمؤسسة الدفاع عن الديمقراطيات؛ فإن "غالبية المليشيات المدعومة من إيران لا علاقة لها بالبلدان التي توجد فيها، وإنما هي موجودة من أجل تنفيذ مصالح إيران من خلال تعزيز إيديولوجيتها الثورية، ومن ثم فإن معظم نجاحات هذه المليشيات في العراق أو سوريا ولبنان، إنما جاء من كونها على استعداد لشن حرب ضد أعداء الجمهورية الإيرانية".

 

وبصرف النظر عن حزب الله، فإن معظم المليشيات الأخرى التي تدعمها إيران، لم تدرج ضمن القائمة السوداء من قبل واشنطن، ولم تصنف على أنها جماعات إرهابية.

 

وحذر قائد القيادة المركزية الأمريكية الجنرال جوزيف فوتيل، خلال جلسة استماع في الكونغرس، من الاستثمارات المعززة التي تغذيها جماعة المحافظين في طهران، خاصة في أعقاب توقيع الاتفاق النووي الذي أبرمته إدارة باراك أوباما مع طهران عام 2015؛ حيث أسهم ذلك في حصول إيران على المليارات من الدولارات من أموالها المجمدة، مما أسهم في زيادة دعهما لتلك المليشيات.

 

من جهته، يرى السفير كروكر أن إدارة ترامب فشلت حتى الآن في الاضطلاع بأي دور قيادي على الساحة العالمية، مؤكداً أن ترامب وخلال سنته الأولى يتبع نفس سياسات إدارة أوباما، وهي التراجع في مختلف المجالات الجيوسياسية، ومن ذلك منطقة الشرق الأوسط.

اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (اليمن العربي ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي اليمن العربي ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "اخر الاخبار السفير الأمريكي السابق: إيران تزيد من دعمها لمليشياتها في العراق وسوريا واليمن" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق