اخر اخبار اليمن الجيش الوطني يعِد بـ«مفاجآت» خلال الساعات المقبلة

مأرب برس 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف


مأرب برس: أاشتدت معارك ضارية مع عناصر الانقلاب الحوثي شمال محافظة الضالع الجنوبية، سقط خلالها 40 متمرداً بين قتيل وجريح.
وفي غضون ذلك، اطلع الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، ونائبه الفريق علي محسن الأحمر، في اتصالات هاتفية مع القائم بأعمال وزير الدفاع محمد المقدشي، على سير المعارك في مختلف الجبهات. وأثني هادي على جهود قواته المسنودة من قبل قوات التحالف العربي بقيادة السعودية، لتحقيق الانتصارات التي قال عنها إنها «معمّدة بالدماء الذكية للانتصار في معركة الهدف الواحد والمصير المشترك على القوى الظلامية ومشروعها الطائفي المقيت».
وأفادت وكالة (سبأ) الحكومية، بأن مستشار هادي العسكري والقائم بأعمال وزير الدفاع الفريق الركن محمد علي المقدشي، أطلعه «على التطورات العسكرية والميدانية التي يحققها منتسبو الجيش الوطني والمقاومة الشعبية بدعم وإسناد من قوات التحالف العربي في مختلف المواقع والجبهات، وعلى الانتصارات المحقَّقة في المنطقة العسكرية السابعة بقيادة اللواء الركن ناصر الذيباني، والمنطقة العسكرية الثالثة بقيادة العميد الركن صالح العامري، وجبهة البيضاء بقيادة العميد صالح المنصوري».
ونقلت الوكالة عن المقدشي قوله إن «حماة الوطن تمكنوا من تحقيق انتصارات ميدانية وتحرير عدد من المواقع المهمة في مسرح العمليات التي سيكون لها الأثر الإيجابي في تحقيق الانتصارات المتوالية على قوى الشر والانقلاب من ميليشيا الحوثي الإيرانية».
وأكد مستشار هادي أن «الانتصارات ستتواصل في ظل المعنوية العالية والإقدام والبسالة التي يتمتع بها قادة الوحدات والضباط والصف والأفراد في مختلف الجبهات وخطوط التماسّ».
ميدانياً، أغارت مقاتلة التحالف على مواقع للميليشيات ومخازن أسلحة غربيّ العاصمة صنعاء، وأفاد شهود بأن الضربات الجوية طاولت مواقع في منطقة «الصباحة» وجبل «عيبان» عند المدخل الغربي للعاصمة.

وسُمع دوي انفجارات ضخمة في أنحاء المدينة، جراء الضربات التي يُعتقد أنها دمرت ذخيرة وأسلحة كانت الجماعة الانقلابية تستعد لنقلها إلى جبهات القتال لإمداد عناصرها.

وامتدت الغارات، حسب مصادر عسكرية رسمية، إلى جبهة «نهم» شمال شرقي صنعاء، حيث طالت مواقع للمتمردين وآليات عسكرية، بالتزامن مع المعارك التي يخوضها الجيش اليمني.
وأكد الموقع الرسمي للجيش (سبتمبر نت) أن القوات الشرعية بدأت، أمس، التوغل في مديرية «أرحب» التي تعد البوابة الشمالية للعاصمة، في سياق المعارك التي امتدت من مديرية «نهم» المجاورة.
وأفاد الموقع بأن قوات الجيش تقدمت، أمس، إلى منطقة هران بمديرية «أرحب» وسيطرت على مواقع حاكمة على مثلث الطرق التي تربط بين نهم والجوف وأرحب.

وذكر الموقع أن المعارك التي بدأت قبل فجر أمس (الجمعة)، أدت إلى قتل 20 حوثياً بينهم 3 قادة ميدانيين، بالتزامن مع عملية انهيار في صفوفهم وتقدم مستمر لقوات الجيش باتجاه العاصمة صنعاء.
وفي حين أكد المصدر العسكري الرسمي، استمرار المعارك في هذه الجبهة ذات التضاريس الوعرة، قال «إن الساعات القادمة ستشهد مفاجآت ميدانية»، لكنه لم يفصح عنها.

اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (مأرب برس ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي مأرب برس ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "اخر اخبار اليمن الجيش الوطني يعِد بـ«مفاجآت» خلال الساعات المقبلة" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق